random
أخبار ساخنة

تحميل رواية في قلبي أنثى عبرية pdf

في قلبي أنثى عبرية  في قلبي أنثي عبرية هي رواية للكاتبة الشابة خولة حمدي ، خولة حمدي بنت تونس الخضراء وأستاذة في تقنية المعلومات بجامعة الملك سعود بالرياض ،تحكي في روايتها كيف تعرفت على بطلة القصة ندى التي كانت تحكي قصتها على إحدى المواقع الألكترونية واستطاعت التواصل معها لمعرفة المزيد من التفاصيل ، فهي قصة مستوحاة من واقع الحياة ، وتعرفت الكاتبة من خلال قصة الحب التي نشأت بين بطلة القصة وأحد أبطال المقاومة في ذلك الحين على مجتمع ما يسمى بيهود العرب والمقاومة في لبنان. تلخيص رواية في قلبي أنثى عبرية نُقسم الرواية إلى جزئين بتلخيص بسيط ، كما أنه مرفق بالمقال رابط تحميل الرواية pdf ، الجزء الأول : تدور أحداثه في تونس وتحديداً في جزيرة جربه ، حول قصة امرأة أرملة مسلمة، ومعها طفلتها الصغيرة ريما ، كانت تلك المرأة تعمل عند رجل يهودي يدعى جاكوب ، أحب طفلتها بشدةٍ وتعلق بها كما لو كانت ابنته ، وما إن أحست أم ريما باقتراب موعد موتها حتى أوصت جاكوب أن يرعى ابنتها ويدفعها للمحافظة على دينها والتمسك به ، كانت ريما أحب الناس إلى قلب جاكوب ، وبعد مرور ثماني سنوات تزوج الرجل من سونيا وأنجب منها طفلين (سارا و باسكال) ، لكن ريما ظلت الأغلى على قلبه ، وبعد أن بلغت ريما سن الخامسة عشر قررت أن ترتدي الحجاب ، فأنزل ذلك القرار الحزن على قلب والدها الذي يرعها (جاكوب) لأنه كان معارض لتلك الفكرة ، لكنه لم يستطع أن يجبرها على شيء اتباعاً لوصية أمها قبل موتها ، إلا أن سونيا زوجته اليهودية كانت لها موقف آخر ، حيث هددته بتركه والرحيل إذا بقيت ريما في بيتها ، وذلك لشدة خوفها على أبنائها من أن يتأثروا بصرفات البنت المسلمة. اقرأ في : تحميل سلسلة مارواء الطبيعة كاملة   الجزء الثاني : تدور أحداث الجزء الثاني من رواية في قلبي أنثى عبرية في لبنان حول رجل مقام ضد الاحتلال الصهيوني يدعى أحمد ، قد أصيب في قدمه أثناء مناوشات على الحدود الجنوبية ، وساعده صديقه حسن للهروب والاختباء في أقرب منزل ، لم يكونا يعلمان شيئاً عن سكان تلك المنطقة الحدودية ، وبعد تركهما باب المنزل فتحت لهما فتاة يهودية تدعى ندى ، استدعت مباشرة أخيها جورج كي يداوي المصاب دون معرفة أهلها ، بعد ذلك تحسن أحمد ، لكن بدأت قصة حبٍ تنشأ بينه وبين ندى التي سهرت على رعايته طوال فترة إصابته ، وفي غضون فترة وجيزة طلب أحمد يدى ندى للزواج ، لكن طلبه جاء بالرفض الشديد من أهلها ، مما دفعه للتشبث بحبه لها ومواجهة كل الصعاب من أجلها ، وتمت الخطبة في النهاية ، ثم قرر جاكوب أن يرسل ريما إلى أخته راشيل في لبنان فهي لم تُنجب أي طفل منذ أن تزوجت ، ووجدت في ريما الإبنة التي وهبها الله إياها كي تكون مصدر سعادتها ، وأحبتها كثيراً لكن في فترة غيابها عن البيت كان زوجها يضرب الفتاة ويعذبها حتى كاد يقتلها ذات مرة ، مما جعلها تخاف عليها وتقوم بعدها بإرسالها إلى ابنتة عمها وصديقتها تانيا ، وهي والدة ندى حيث اتفقت معها أن تعطيها مبلغاً من المال كل شهر مقابل الاعتناء بالفتاة عندها ، واتفقتا على العرض واستقبلت ريما في بيتها ليس حباً فيها وإنما طمعاً في المبلغ المالي عكس ابنتها ندى التي رحبت بصديقتها الجديدة أشد ترحيب ، كما تشاركت معها الغرفة وأعجبت بصرفاتها كفتاة مسلمة مؤدية لكل الفرائض ، خاصة الصلوات الخمس ، وانطلقت تسأل عن الدين الإسلامي المختلف عن دينها اليهودي ، وقد قامت أيضاً بإخبارها عن قصة حبها مع أحمد خطيبها المسلم ، لكن الأم أخذت مساراً آخر حين اختفت راشيل نهائياً فقررت تانيا أن تجعل من ريما تعمل كخادمة للمنزل ، حتى توفر الطعام والشراب لنفسها ، ححاولت ندى إيقاف تصرف أمها لكن لا حول كان بيدها ولا قوة ، وفي ليلة كانت الحرب فيها على أشدها أرسلت تانيا ريما كي تشتري لها الخضراوات في الوقت الذي كان فيه الباعة مغلقين ، بعد أن علمت بتصرف أمها السيء خرجت تبحث عن ريما وسط القصف ، فوجدتها قد استشهدت ، فدخلت ندى في غيبوبةٍ ولكن مع مرور الوقت ووقوف خطيبها أحمد معها استطاعت الخروج من حالة الغيبوبة والحزن الذي لزمها لفترة طويلة ، ثم عاد أحمد مرة أخرى إلى جبهة القتال ولكن هذه المرة بتفكير مختلف ، حيث قرر التخلي عن خطيبته ليس كرهاً فيها وإنما خوفاً عليها حتى لا تتعذب إذا حدث له مكروه ، قررت ندى عدم الاستسلام فلحقت بخطيبها وأصبحت تساعد رجال المقاومة في تهريب الأسلحة بين المجموعات ، بعد انتهاء الحرب عاد الجميع إلى منازلهم إلا أحمد الذي اختفى فجأة من الساحة ولم يسمع عنه أي خبر ، ومضت أيام وشهور وسنوات لكن أحمد لم يظهر ، فإذا أردت أن تعلم ماذا حدث فعليك بقراءة الرواية لتعرف تفاصيل القصة من البداية إلى النهاية لتحميل رواية في قلبي أنثى عبرية اضغط هنا
تحميل رواية في قلبي أنثى عبرية

في قلبي أنثى عبرية 

في قلبي أنثي عبرية هي رواية للكاتبة الشابة خولة حمدي ، خولة حمدي بنت تونس الخضراء وأستاذة في تقنية المعلومات بجامعة الملك سعود بالرياض ،تحكي في روايتها كيف تعرفت على بطلة القصة ندى التي كانت تحكي قصتها على إحدى المواقع الألكترونية واستطاعت التواصل معها لمعرفة المزيد من التفاصيل ، فهي قصة مستوحاة من واقع الحياة ، وتعرفت الكاتبة من خلال قصة الحب التي نشأت بين بطلة القصة وأحد أبطال المقاومة في ذلك الحين على مجتمع ما يسمى بيهود العرب والمقاومة في لبنان.

تلخيص رواية في قلبي أنثى عبرية

نُقسم الرواية إلى جزئين بتلخيص بسيط ، كما أنه مرفق بالمقال رابط تحميل الرواية pdf ، الجزء الأول :
تدور أحداثه في تونس وتحديداً في جزيرة جربه ، حول قصة امرأة أرملة مسلمة، ومعها طفلتها الصغيرة ريما ، كانت تلك المرأة تعمل عند رجل يهودي يدعى جاكوب ، أحب طفلتها بشدةٍ وتعلق بها كما لو كانت ابنته ، وما إن أحست أم ريما باقتراب موعد موتها حتى أوصت جاكوب أن يرعى ابنتها ويدفعها للمحافظة على دينها والتمسك به ، كانت ريما أحب الناس إلى قلب جاكوب ، وبعد مرور ثماني سنوات تزوج الرجل من سونيا وأنجب منها طفلين (سارا و باسكال) ، لكن ريما ظلت الأغلى على قلبه ، وبعد أن بلغت ريما سن الخامسة عشر قررت أن ترتدي الحجاب ، فأنزل ذلك القرار الحزن على قلب والدها الذي يرعها (جاكوب) لأنه كان معارض لتلك الفكرة ، لكنه لم يستطع أن يجبرها على شيء اتباعاً لوصية أمها قبل موتها ، إلا أن سونيا زوجته اليهودية كانت لها موقف آخر ، حيث هددته بتركه والرحيل إذا بقيت ريما في بيتها ، وذلك لشدة خوفها على أبنائها من أن يتأثروا بصرفات البنت المسلمة.

الجزء الثاني :
تدور أحداث الجزء الثاني من رواية في قلبي أنثى عبرية في لبنان حول رجل مقام ضد الاحتلال الصهيوني يدعى أحمد ، قد أصيب في قدمه أثناء مناوشات على الحدود الجنوبية ، وساعده صديقه حسن للهروب والاختباء في أقرب منزل ، لم يكونا يعلمان شيئاً عن سكان تلك المنطقة الحدودية ، وبعد تركهما باب المنزل فتحت لهما فتاة يهودية تدعى ندى ، استدعت مباشرة أخيها جورج كي يداوي المصاب دون معرفة أهلها ، بعد ذلك تحسن أحمد ، لكن بدأت قصة حبٍ تنشأ بينه وبين ندى التي سهرت على رعايته طوال فترة إصابته ، وفي غضون فترة وجيزة طلب أحمد يدى ندى للزواج ، لكن طلبه جاء بالرفض الشديد من أهلها ، مما دفعه للتشبث بحبه لها ومواجهة كل الصعاب من أجلها ، وتمت الخطبة في النهاية ، ثم قرر جاكوب أن يرسل ريما إلى أخته راشيل في لبنان فهي لم تُنجب أي طفل منذ أن تزوجت ، ووجدت في ريما الإبنة التي وهبها الله إياها كي تكون مصدر سعادتها ، وأحبتها كثيراً لكن في فترة غيابها عن البيت كان زوجها يضرب الفتاة ويعذبها حتى كاد يقتلها ذات مرة ، مما جعلها تخاف عليها وتقوم بعدها بإرسالها إلى ابنتة عمها وصديقتها تانيا ، وهي والدة ندى حيث اتفقت معها أن تعطيها مبلغاً من المال كل شهر مقابل الاعتناء بالفتاة عندها ، واتفقتا على العرض واستقبلت ريما في بيتها ليس حباً فيها وإنما طمعاً في المبلغ المالي عكس ابنتها ندى التي رحبت بصديقتها الجديدة أشد ترحيب ، كما تشاركت معها الغرفة وأعجبت بصرفاتها كفتاة مسلمة مؤدية لكل الفرائض ، خاصة الصلوات الخمس ، وانطلقت تسأل عن الدين الإسلامي المختلف عن دينها اليهودي ، وقد قامت أيضاً بإخبارها عن قصة حبها مع أحمد خطيبها المسلم ، لكن الأم أخذت مساراً آخر حين اختفت راشيل نهائياً فقررت تانيا أن تجعل من ريما تعمل كخادمة للمنزل ، حتى توفر الطعام والشراب لنفسها ، حاولت ندى إيقاف تصرف أمها لكن لا حول كان بيدها ولا قوة ، وفي ليلة كانت الحرب فيها على أشدها أرسلت تانيا ريما كي تشتري لها الخضراوات في الوقت الذي كان فيه الباعة مغلقين ، بعد أن علمت بتصرف أمها السيء خرجت تبحث عن ريما وسط القصف ، فوجدتها قد استشهدت ، فدخلت ندى في غيبوبةٍ ولكن مع مرور الوقت ووقوف خطيبها أحمد معها استطاعت الخروج من حالة الغيبوبة والحزن الذي لزمها لفترة طويلة ، ثم عاد أحمد مرة أخرى إلى جبهة القتال ولكن هذه المرة بتفكير مختلف ، حيث قرر التخلي عن خطيبته ليس كرهاً فيها وإنما خوفاً عليها حتى لا تتعذب إذا حدث له مكروه ، قررت ندى عدم الاستسلام فلحقت بخطيبها وأصبحت تساعد رجال المقاومة في تهريب الأسلحة بين المجموعات ، بعد انتهاء الحرب عاد الجميع إلى منازلهم إلا أحمد الذي اختفى فجأة من الساحة ولم يسمع عنه أي خبر ، ومضت أيام وشهور وسنوات لكن أحمد لم يظهر ، فإذا أردت أن تعلم ماذا حدث فعليك بقراءة الرواية لتعرف تفاصيل القصة من البداية إلى النهاية
لتحميل رواية في قلبي أنثى عبرية اضغط هنا

الملكية الفكرية وحقوق الطبع والنشر محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور.

لتحميل رواية حول العالم في 80 يوم 

Reactions:
author-img
Muhamed Amin

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent