random
أخبار ساخنة

كيف تتحرر من شبح الحب الأول

كيف تتحرر من شبح الحب الأول 

     التحرر من شبح الحب الأول الحُب الأول :- الحب الأول ذلك الشعور الساحر الذي يتملك الإنسان منا فلا يجد منه مخرج ولا تجد فيه سبيل ، حينما تأخذك الرغبة لأن تكون مرغوباً بشكل سئ للغاية ويهون في عينيك الموت ، حينما يعتَصِرُ الألم قلبك دون شفقةً فيُعلن استسلامه ويُبحر في بحر العجائب يبحث عن جزيرته المفقودة مُستهلكاً في ذلك كل ما لديه من قوة ، مستمتعاً بما يُلاقيه من آلام ، وقتها ستعلم أنك وقت في شِباك ذلك الشبح .    سراب الحب الأول:- وبعد كل هذا العناء في بحر العجائب يصل الإنسان إلى جزيرته المنشودة فإذا بها صحراء موحشة ، ليس بها إلا علامات البؤس والشقاء ، فيرمي إليها بفتات قلبه ويرحل يتنقل من جزيرة إلى أخرى لا يدري أكان ظالماً أم مظلوماً ، فيظن أن الشمس قد قاربت على الرحيل ولن يشرق في قلبه شعاع سمش يومٍ جديد ،  ولكني أرى أن الحياة أكبر من أن تتقيد بتجربة أو أن تكون ضريبة لاختيارٍ فاشل ، فلا أتفق مع أبو تمام حين قال :  نَقِل فُؤادك حيثُ شئت من الهَوى   ما الحُبُ إلا للحَبيب الأوَلي  كم من مَنزلٍ في الأرض يألفه الفتى   وحنينه أبداً لأول منزلِ    الحب الأول بناره وعذابه العذب له بريق يصعب أن يُعَوض ولكن الحياة أكثر قيمة في نظري من ذلك البريق وإن نظر الإنسان حوله فمن الممكن أن يرى بقربه ما ظل طوال عمره يحلم به ،ولكن لابد أن يتحرر من قيد ذلك الشبح المخيف الذي من الممكن أن يقضي على ما تبقى داخله من إحساس .    التحرر من شبح الحب الأول  فَكر بإيجابية أكثر:- أعرف أنه من الصعب على أي إنسان أن يجمع بين القلب والفكر أو العقل، ولكن إذا كانت الحياة هى الثمن فلا بد أن يفعل المستحيل حتى وإن جمع بين متناقضين ، وأن الناجحون فقط في هذه الدنيا هم من لديهم تلك المعادلة،  فلا يُعقل أن يترك الإنسان نفسه فريسة للوسواس القهري فيدفع بك إلى الاكتئاب والقلق وينصب تفكيرك كُلياً بأنك غير مرغوب فتفقد ثقتك بنفسك ، وبعدها تفقد الحياة تدريجياً.  ضع هذه الجمل نُصب عينيك دائماً    -حياتك هى ملكٌ لك وحدك فلا تجعلها تحت أقدام أحد ،فلن يرحمك أحد إن لم ترحم نفسك.  - تجنب التفكير في حبيبك السابق وتخلص من كل ما يجعلك تفكر به .   -انظر حولك ودقق النظر فقد تجد بجانبك ما كنت تحلم به طوال عمرك وتبحث عنه   وأنت لا تدري .   -اخلق لنفسك دافع للحياة بشكل أفضل نابع من داخلك أنت وليس شخصاً آخر.    -احرص على أن تصون قلبك من الأذى كما تحرص على أن تصون جسدك، وأكرم نفسك عن كل مايؤذيك .    -الإنسان دون تجارب لن يقدر على مواجهة مشاكل الحياة فلا تبتئِس.    -الحب الثاني دائماً أكثر نضجاً من الحب الأول فهو ليس نهاية الدنيا .     -كن مع نفسك ضد هموم الدنيا ولا تكن مع الهموم ضد نفسك.    -ارسم دائرة لحياتك وضع داخلها ما يجعلك إنسان ناجح واجعل الله مركز هذه الدائرة.

الحُب الأول :-

الحب الأول ذلك الشعور الساحر الذي يتملك الإنسان منا فلا يجد منه مخرج ولا تجد فيه سبيل ، حينما تأخذك الرغبة لأن تكون مرغوباً بشكل سئ للغاية ويهون في عينيك الموت ، حينما يعتَصِرُ الألم قلبك دون شفقةً فيُعلن استسلامه ويُبحر في بحر العجائب يبحث عن جزيرته المفقودة مُستهلكاً في ذلك كل ما لديه من قوة ، مستمتعاً بما يُلاقيه من آلام ، وقتها ستعلم أنك وقت في شِباك ذلك الشبح .

سراب الحب الأول:-

وبعد كل هذا العناء في بحر العجائب يصل الإنسان إلى جزيرته المنشودة فإذا بها صحراء موحشة ، ليس بها إلا علامات البؤس والشقاء ، فيرمي إليها بفتات قلبه ويرحل يتنقل من جزيرة إلى أخرى لا يدري أكان ظالماً أم مظلوماً ، فيظن أن الشمس قد قاربت على الرحيل ولن يشرق في قلبه شعاع سمش يومٍ جديد ،
ولكني أرى أن الحياة أكبر من أن تتقيد بتجربة أو أن تكون ضريبة لاختيارٍ فاشل ، فلا أتفق مع أبو تمام حين قال :
نَقِل فُؤادك حيثُ شئت من الهَوى 
ما الحُبُ إلا للحَبيب الأوَلي
كم من مَنزلٍ في الأرض يألفه الفتى 
وحنينه أبداً لأول منزلِ

الحب الأول بناره وعذابه العذب له بريق يصعب أن يُعَوض ولكن الحياة أكثر قيمة في نظري من ذلك البريق وإن نظر الإنسان حوله فمن الممكن أن يرى بقربه ما ظل طوال عمره يحلم به ،ولكن لابد أن يتحرر من قيد ذلك الشبح المخيف الذي من الممكن أن يقضي على ما تبقى داخله من إحساس .

     التحرر من شبح الحب الأول الحُب الأول :- الحب الأول ذلك الشعور الساحر الذي يتملك الإنسان منا فلا يجد منه مخرج ولا تجد فيه سبيل ، حينما تأخذك الرغبة لأن تكون مرغوباً بشكل سئ للغاية ويهون في عينيك الموت ، حينما يعتَصِرُ الألم قلبك دون شفقةً فيُعلن استسلامه ويُبحر في بحر العجائب يبحث عن جزيرته المفقودة مُستهلكاً في ذلك كل ما لديه من قوة ، مستمتعاً بما يُلاقيه من آلام ، وقتها ستعلم أنك وقت في شِباك ذلك الشبح .    سراب الحب الأول:- وبعد كل هذا العناء في بحر العجائب يصل الإنسان إلى جزيرته المنشودة فإذا بها صحراء موحشة ، ليس بها إلا علامات البؤس والشقاء ، فيرمي إليها بفتات قلبه ويرحل يتنقل من جزيرة إلى أخرى لا يدري أكان ظالماً أم مظلوماً ، فيظن أن الشمس قد قاربت على الرحيل ولن يشرق في قلبه شعاع سمش يومٍ جديد ،  ولكني أرى أن الحياة أكبر من أن تتقيد بتجربة أو أن تكون ضريبة لاختيارٍ فاشل ، فلا أتفق مع أبو تمام حين قال :  نَقِل فُؤادك حيثُ شئت من الهَوى   ما الحُبُ إلا للحَبيب الأوَلي  كم من مَنزلٍ في الأرض يألفه الفتى   وحنينه أبداً لأول منزلِ    الحب الأول بناره وعذابه العذب له بريق يصعب أن يُعَوض ولكن الحياة أكثر قيمة في نظري من ذلك البريق وإن نظر الإنسان حوله فمن الممكن أن يرى بقربه ما ظل طوال عمره يحلم به ،ولكن لابد أن يتحرر من قيد ذلك الشبح المخيف الذي من الممكن أن يقضي على ما تبقى داخله من إحساس .    التحرر من شبح الحب الأول  فَكر بإيجابية أكثر:- أعرف أنه من الصعب على أي إنسان أن يجمع بين القلب والفكر أو العقل، ولكن إذا كانت الحياة هى الثمن فلا بد أن يفعل المستحيل حتى وإن جمع بين متناقضين ، وأن الناجحون فقط في هذه الدنيا هم من لديهم تلك المعادلة،  فلا يُعقل أن يترك الإنسان نفسه فريسة للوسواس القهري فيدفع بك إلى الاكتئاب والقلق وينصب تفكيرك كُلياً بأنك غير مرغوب فتفقد ثقتك بنفسك ، وبعدها تفقد الحياة تدريجياً.  ضع هذه الجمل نُصب عينيك دائماً    -حياتك هى ملكٌ لك وحدك فلا تجعلها تحت أقدام أحد ،فلن يرحمك أحد إن لم ترحم نفسك.  - تجنب التفكير في حبيبك السابق وتخلص من كل ما يجعلك تفكر به .   -انظر حولك ودقق النظر فقد تجد بجانبك ما كنت تحلم به طوال عمرك وتبحث عنه   وأنت لا تدري .   -اخلق لنفسك دافع للحياة بشكل أفضل نابع من داخلك أنت وليس شخصاً آخر.    -احرص على أن تصون قلبك من الأذى كما تحرص على أن تصون جسدك، وأكرم نفسك عن كل مايؤذيك .    -الإنسان دون تجارب لن يقدر على مواجهة مشاكل الحياة فلا تبتئِس.    -الحب الثاني دائماً أكثر نضجاً من الحب الأول فهو ليس نهاية الدنيا .     -كن مع نفسك ضد هموم الدنيا ولا تكن مع الهموم ضد نفسك.    -ارسم دائرة لحياتك وضع داخلها ما يجعلك إنسان ناجح واجعل الله مركز هذه الدائرة.

فَكر بإيجابية أكثر:-

أعرف أنه من الصعب على أي إنسان أن يجمع بين القلب والفكر أو العقل، ولكن إذا كانت الحياة هى الثمن فلا بد أن يفعل المستحيل حتى وإن جمع بين متناقضين ، وأن الناجحون فقط في هذه الدنيا هم من لديهم تلك المعادلة،
فلا يُعقل أن يترك الإنسان نفسه فريسة للوسواس القهري فيدفع بك إلى الاكتئاب والقلق وينصب تفكيرك كُلياً بأنك غير مرغوب فتفقد ثقتك بنفسك ، وبعدها تفقد الحياة تدريجياً.
ضع هذه الجمل نُصب عينيك دائماً

-حياتك هى ملكٌ لك وحدك فلا تجعلها تحت أقدام أحد ،فلن يرحمك أحد إن لم ترحم نفسك.
- تجنب التفكير في حبيبك السابق وتخلص من كل ما يجعلك تفكر به .

-انظر حولك ودقق النظر فقد تجد بجانبك ما كنت تحلم به طوال عمرك وتبحث عنه 
وأنت لا تدري .

-اخلق لنفسك دافع للحياة بشكل أفضل نابع من داخلك أنت وليس شخصاً آخر.

-احرص على أن تصون قلبك من الأذى كما تحرص على أن تصون جسدك، وأكرم نفسك عن كل مايؤذيك .

-الإنسان دون تجارب لن يقدر على مواجهة مشاكل الحياة فلا تبتئِس.

-الحب الثاني دائماً أكثر نضجاً من الحب الأول فهو ليس نهاية الدنيا .

 -كن مع نفسك ضد هموم الدنيا ولا تكن مع الهموم ضد نفسك.

-ارسم دائرة لحياتك وضع داخلها ما يجعلك إنسان ناجح واجعل الله مركز هذه الدائرة.

Reactions:
author-img
Muhamed Amin

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent