ما هو الوسواس القهري وأنواعه وكيف أعالج الوسواس القهري

الوسواس القهري مرض من الأمراض النفسية التي تصيب الإنسان، لكن لا يمكن أن نحكم على أعراض الوسواس القهري بأنه مرض إلا قبل أن نتأكد من مدى الأضرار التي تعود على المريض بسبب هذه الأعراض، لأن هناك تشابه كبير بين أعراض الوسواس القهري وبين عادات يفعلها بعض الناس كل يوم،

والفيصل بين هذا وذاك هو مدى الضرر العائد على المريض ومن حوله ومن ثم ضرورة وجود علاج للوسواس القهري والبحث عن طبيب نفسي معالج، والسؤال الشهير كيف أعالج نفسي من الوسواس القهري لا تأتي إجابته إلا بتحديد نوع الوسواس المصاب به المريض وأعراضه. 

ما هو الوسواس القهري وأنواعه وكيف أعالج الوسواس القهري

مريض الوسواس القهري

ما هو الوسواس القهري

الوسواس القهري هو مرض نفسي ويخطئ الكثير من الناس في وصف أشياء أخرى أنها مرض الوسواس القهري، فهو مرض نفسي يتصف بوجود جزئيتين هامتين جداً واضحة من الاسم (وسواس و قهري) فهناك أفكار وسواسية طبيعتها أن تكون متكررة ومُلحة وفي نفس الوقت مزعجة وغير مرغوب في وجودها من قبل مريض الوسواس القهري،

 والجزئية الثانية هي جزئية القهر وهو شيء متردد يفعله المريض حتى يقلل من الأعراض الناتجة عن الوسواس القهري، لذلك يصنف بنوعين نوع وسواسي أكثر ونوع قهري أكثر أو النوع الأكثر شيوعاً المشترك بين الجزئيتين.  

أنواع الوسواس القهري

هناك أربعة أنواع مشهورة جداً من الوسواس القهري ويعتمد علاج الوسواس القهري لكل نوع على اختلافات معينة في التنفيذ من قبل طبيب العلاج :

النوع الأول: وسواس التأكد والتفقد 

أعراض الوسواس هذا مثلاً التأكد من إغلاق الباب، التأكد من إغلاق الكهرباء أو أن الهاتف معي، أو حين تود الخروج من المنزل تكون دائم التأكد بأنك لم تنس مفتاح المنزل، أو الوسواس الذي يأتي في الصلاة أو الوضوء الذي قد يجعلك تعيد الوضوء و الصلاة أكثر من مرة لأنك تشك بنسيان ركن من أركان الصلاة أو الضوء، مريض الوسواس القهري من هذا النوع يعاني معاناة شديدة لأن كل تلك الأشياء تستهلك منه طاقة كبيرة وتجعله دائم الشك من فقدان الأشياء.

النوع الثاني: التلوث أو وسواس النظافة

مريض وسواس التلوث هو شخص يعاني من فكرة أنه لم ينظف الأشياء كما ينبغي، فمثلاً يقوم بغسل يده ثم تأتي إليه فكرة أنه لم يغسلها جيداً فيعاود غسلي يده مرة أخرى ، أو يغسل الفاكهة أو الطعام ثم يعود لغسلها مرة أخرى وهكذا هذا ما يعرف بوسواس التلوث.

النوع الثالث: وسواس التماثل أو النظام

أعراض الوسواس القهري من هذا النوع تكمن في ملاخظة المريض للأشياء الغير معتدلة مثل لوحة مائلة ميل بسيط أو عقارب الساعة الغير مضبوطة، مريض وسواس التماثل يعاني شديداً بترتيب الأشياء خاصة التي تتقابل مثل حلاقة الذقن أو الشعر، كل ذلك يستهلك مجهوداً ووقت وتفكير كبير من مريض الوسواس القهري.

النوع الرابع: وسواس اضطراب الأفكار

مثال لهذا النوع من مريض الوسواس القهري هو مراجعة تفاصيل اليوم بشكل دائم والتفكير في أن هذا ما كان يجب أن يحدث وهذا ما كان يجب ألا يحدث، كمن يدخل في مناقشة مع شخص ثم يراجع نفسه بعد انتهاء المناقشة ويقول ليتني قلت كذا أو ليتني قلت كذا، ويكون دائم مراجعة الأفكار وليس لها نهاية وليس لها فائدة،

أو كمن يدخل مكان ما ويبدأ بعد بلاطات الأرضية وهذه الأشياء تأخذ منه وقت ومجهود عبثاً، بعض الناس يأخذه الوسواس القهري الديني مثل أين الله وحقيقة الموت، وهناك نوع يندرج تحت وسواس اضطرا بالأفكار وهو الوسواس القهري الجنسي والتفكير بانك شخص غير قادر جنسياً أو لم تقم بالعلاقية الجنسية بشكل جيد مع زوجتك وغير ذلك.

ما علاج الوسواس القهري 

أحياناً يبدأ الوسواس القهري في سن مبكر عند الأطفال أو الوسواس القهري عند المراهقين فلابد من ملاحظة الآباء من سلوكيات أبنائهم حتى يتم اختيار العلاج النفسي المناسب لهم، وعلاج الوسواس القهري يكون على شقين الشق الأول علاج الوساوس النفسية بالأدوية النفسية ثم علاج الأفعال القهرية عن طريق تمارين لعلاج الوسواس القهري .

حبوب لعلاج الوسواس القهري 

يحدث مرض الوسواس القهري نتيجة نقص مادة السيروتونين في المخ وهي مادة تعتبر ناقل عصبي تحمل الإشارات الكهربائية من المخ إلى الأعضاء والعكس وتقوم بعملية ضبط العمليات الحيوية فحين تسأل السؤال وتأخذ الإجابة تقوم هذه المادة بعمل قفل على المعلومة وانتهى الأمر لكن مريض الوسواس القهري لا تنتهي عنده المسألة ويقوم بإعادة السؤال أو إعادة الفعل مرة أخرى نتيجة نقص هذه المادة،

وعلاج الوسواس هنا يكون عن طريق حبوب دوائية يتم أخذها تحت إشراف طبيب نفسي معالج وبحرص شديد تقوم هذه الأدوية بعمل فرملة لأفكار المخ لتعود إلى معدلها الطبيعي، فهناك حبوب علاج الوسواس القهري عن طريق الفم في الحالات البسيطة أو حقن عن طرق الوريد في الحالات الأكثر تقدماً.

تمارين علاج الوسواس القهري

تمرين عملي مهم جداً لعلاج الخوف من الوسواس القهري، أولاً الانفصال تماماً عن الماضي خاصة سن الطفولة لأنها تشكل أكثر من 90% من ذاكرة المخ، فنحاول التخلص من كل الأفكار السلبية التي ممكن أن تكون حدثت في الماضي، ثم تركيز تفكيرك على ماذا سيحدث لو أنك تجاهلت نواتج الوسواس التي تنتابك بمعنى ماذا سيحدث لو أنك نسيت تغسل يدك؟

مهما كانت العواقب فهي في النهاية شيء بسيط، ماذا سيحدث لو أنك لم تقم بترتيب الأقلام على المكتب تبعاً لألوانها؟ وهكذا،هذه تسمى الطريقة العقلانية لمواجهة الأفكار السلبية.

هناك تمارين أخرى للتغلب على الوسواس القهري أو الأفعال القهرية يعؤضها عليك الطبيب المعالج تبعاً لنوع الوسواس الذي انت مصاب به.

Reactions:
author-img
Muhamed Amin

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent