هل تزوج عيسى ابن مريم عليه السلام من مريم المجدلية

هل تزوج سيدنا عيسى عليه السلام

هناك آراء مختلفة بين الأديان والماهب حول زواج سيدنا عيسى بن مريم عليه السلام، وفي هذا المقال المقدم من موقع شبابيك الثقافي نعرض لكم وجهة نظر الإسلام في زواج عيسى عليه السلام ورأي النصارى في هذا الأمر، ومن هي مريم المجدلية التي ذُكر أنها تزوجت من المسيح عليه السلام.

هل تزوج المسيح عيسى ابن مريم في الإسلام من مريم المجدلية زوجة المسيح مريم المجدلية زواج المسيح عند النصارى زواج المسيح عند المسلمين لغز مريم المجدلية
هل تزوج المسيح عيسى ابن مريم

هل تزوج المسيح عيسى ابن مريم

ذكرت كتب السيرة عن كثير من زوجات الأنبياء والرسل ، فمنهنَّ الصالحة، ومنهن الطالحة، لكن ماذا عن زوجة المسيح ابن مريم؟ وهل تزوج المسيح أم لا؟ وما علاقة رواية شيفرة دافنشي بزواج المسيح عيسى -عليه السلام-؟ تعالوا معنا

المسيح عيسى ابن مريم

حياة المسيح عيسى ابن مريم -عليه السلام - حملت الكثير من الشُبهات ، فمنها شُبهات حول ميلاد المسيح، وشُبهات حول نبوءته، وشبهات حول أمه العذراء مريم ابنة عمرآن -رضي الله عنها-، وشبهات حول رفعه إلى السماء، وغير ذلك الكثير.

ولكنَّا نحن أهل السُنة والجماعة نعتقد في المسيح عيسى ابن مريم -عليه السلام- أنه عبد الله و رسوله كما أن محمد -صلى الله عليه وسلم- عبد الله و رسوله، وأنه من أولي العزم من الرسل، وأنه يُحيي الموتى بإذن الله ويبريء الأكمه والأبرص بإذن الله، وأنه وُلد من غير أب.

فكان مولد المسيح معجزة كسر الله بها أنف اليهود آنذاك الذين قَدَّسوا الماديات الملموسة وطبقوها حتى على الله، فأراد الله أن يُثبت لهم أن الله خارج كل منطق وخارج كل سياق، فأرسل لهم نبي من غير أب ويتكلم أمامهم في المهد رضيعا.

زواج المسيح عيسى عليه السلام

 قال الله سبحانه وتعالى عن أنبيائه ورسله: "وَجَعَلْنا لَهُم أزْوَاجاً وذُريَة" على هذا يُفهم أن الله كتب لأنبيائه و رسله -عليهم جميعاً الصلاة والسلام- أن يتزوجوا ولا حرج في ذلك.

زواج المسيح ابن مريم عند النصارى النصارى يعتقدون في المسيح أنه ابن الله وأنه ثالث ثلاثة وغير ذلك من أقوال الشرك والكفر بالله، والمسيح عيسى ابن مريم -عليه السلام- بريء مما يقولون، ونسأل الله أن يهديهم.

زواج المسيح عند النصارى

يتسائل الكثير الآن حول زواج المسيح -عليه السلام- خاصة بعد انتشار رواية شيفرة دافنشي للكاتب دان براون التي ذكرت أن المسيح -عليه السلام - قد تزوج من امرأة تدعى مريم المجدلية، بل وأنجب منها أبناء أيضاً.

وهذه الرواية تحولت إلى فيلم سينمائي، فما رأي الشريعة الإسلامية في زواج المسيح -عليه السلام -من مريم المجدلية، أو من غيرها من النساء؟ لتحميل رواية شيفرة دافنشي PDF اضغط هنا

أما في زواج المسيح عند النصارى فهم يُنكرون ذلك ، فلا يقولون بزواج المسيح من مريم المجدلية ولا من غيرها.وقد ألف أحد القساوسة كتاباً يرد فيه على رواية شيفرة دافنشي في هذا الأمر.

هل تزوج سيدنا عيسى في الإسلام

زواج المسيح ابن مريم عند أهل السُنة من المسلمين لم يذكر القرآن الكريم شيء عن زواج المسيح -عليه السلام- كما لم يثبت في كتب أهل السنة ما يُثبت زواجه أو نفي زواجه، إلا أن الراجح بأنه لم يتزوج من مريم المجدلية ولا من غيرها.

وهذا كما ذكر الطاهر بن عاشور في كتاب التحرير والتنوير حيث قال عند كلامه عن الرهبانية: "وأما ترك المسيح التزوج فلعله لعارض آخر أمره الله به لأجله، وليس ترك التزوج من شؤون النبوءة، فقد كان لجميع الأنبياء أزواج".

وإن ثبت أنه قد تزوج فليس في ذلك منقصة له، فهذا شرع الله أحله لأنبياءه ورسله، ولا يدعو الأمر إلى التهويل فيه، ولا يجوز لنا أن نأخذ العلم إلا من أهل العلم، أمَّا عن كتاب شيفرة دافنشي أو غيره فلا أصل له عندنا. هذا والله أعلم .

اقرأ في: هل يتزوج النبي من مريم ابنة عمرآن وآسيا زوجة فرعون في الجنة 

اقرأ في: مكان نزول المسيح عيسى ابن مريم في آخر الزمان

اقرأ في: كيف حملت مريم العذراء في المسيح وكم كانت مدة الحمل

Muhamed Amin
بواسطة : Muhamed Amin
إلى .. الذين يعملون في صمت رغم آلامهم من أجل تقدم الإنسان ، الباحثين عن الحقيقة المطلقة ، ولن يجدوها أبداً ، إلى من ينشدون الكمال في عالمنا الناقص . إليكم أكتب .
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -