random
أخبار ساخنة

قصة سقوط جدار قبر النبي وظهور قدم صاحبه

قصة سقوط جدار قبر النبي وظهور قدم صاحبه

قصة سقوط جدار قبر النبي وظهور قدم صاحبه   ‏ماذا حدث عندما سقط جدار قبر النبي صلى الله عليه وسلم  معجزة في قبر الرسول صلى الله عليه وسلم حدثت بعد انتهاء عصر الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم ، فقد وقع جدار قبر النبي في حجرة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها والتي كان بها قبر النبي صلى الله عليه وسلم ، وبجواره صاحبيه أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما ، وقد أذهل الناس ما ظهر من القبر ، فقد وجدوا قدم رجل خارج من القبر ، ففزع المسلمون وظنوا أن هذه قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، وقع ذلك الحدث في عهد الوليد بن عبد الملك ، وهذا مذكور في كتاب البداية والنهاية للإمام الحافظ بن كثير ، وصحيح البخاري ، يقول عن هشام بن عروة عن أبيه قال : لما سقط عليهم الحائط في زمان الوليد بن عبد الملك أخذوا في بنائه فبدت لهم قدم ففزعوا وظنوا أنها قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، فما وُجِد واحد يعلم ذلك حتى قال لهم عروة لا والله ما هي قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، ماهي إلا قدم عُمر .  هذه معجزة حدثت في قبر النبي صلى الله عليه وسلم أو في الحجرة التي دفن بها النبي وصاحبيه ، فرغم مرور السنين الكثيرة على موت عمر رضي الله عنه ولكن لم يبلى جسده الطاهر الشريف ، ولما العجب وقد حرَّم الله على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء والشهداء والصالحين .  وصف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم  ما جاء من وصف قبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في بيت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ، ودفن النبي في نفس الغرفة التي مات فيها ، فظلت عائشة رضي الله عنها تنام في غرفتها وقبر النبي بجوارها حتى دُفن أبيها الصديق أبو بكر رضي الله عنه بجوار النبي عليه الصلاة والسلام ، فكانت رأس أبي بكر عند صدر النبي ، ثم بعد ذلك لما طُعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه على يد اللعين أبو لؤلؤة المجوسي وأحس عمر أنه على مشارف الموت ، أرسل إلى أم المؤمنين عائشة يستأذنها أن يُدفن عند قدم النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبي بكر ، فوافقت أمنا عائشة وقد كانت أعدت قبراً لتُدفن هي فيه ولكن شاء رب العالمين أن يكون هذا القبر للفاروق عمر رضي الله عنه ودفنت هي في بقيع الغرقد بالمدينة المنورة ، وبعد أن دُفن عمر أسفل قبرالنبي وصاحبه قليلاً وهذا هو ترتيب قبر الرسول وأبو بكر وعمر ، ثم وضعت عائشة رضي الله عنها ستاراً بين المكان الذي تنام فيه وبين قبر النبي وصاحبيه ، والحديث الذي في البخاري في وصف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم يقول : قال عمرو بن عثمان بن هاني عن القاسم قال :" دخلت على عائشة وقلت لها : يا أُمَّهْ اكشفي لي عن قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ، فكشفت لي عن ثلاثة قبور لا مشرفة ولا لاطئة ، مبطوحة ببطحاء العرصة الحمراء" بمعنى أن القبور الثلاثة لا مرتفعة ولا مستوية بالأرض قد تكون مرتفعة عن الأرض بمقدار شِبر .       هذه الصورة إنما هي رسم توضيحي لوصف قبر النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ، وترتيب قبر الرسول وأبو بكر وعمر رضي الله عنهما ، وليس شكل القبور من الداخل حتى لا يختلط الأمر على الناس .  والله أعلى وأعلم .

‏ماذا حدث عندما سقط جدار قبر النبي صلى الله عليه وسلم 

معجزة في قبر الرسول صلى الله عليه وسلم حدثت بعد انتهاء عصر الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم ، فقد وقع جدار قبر النبي في حجرة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها والتي كان بها قبر النبي صلى الله عليه وسلم ، وبجواره صاحبيه أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما ، وقد أذهل الناس ما ظهر من القبر ، فقد وجدوا قدم رجل خارج من القبر ، ففزع المسلمون وظنوا أن هذه قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، وقع ذلك الحدث في عهد الوليد بن عبد الملك ، وهذا مذكور في كتاب البداية والنهاية للإمام الحافظ بن كثير ، وصحيح البخاري ، يقول عن هشام بن عروة عن أبيه قال : لما سقط عليهم الحائط في زمان الوليد بن عبد الملك أخذوا في بنائه فبدت لهم قدم ففزعوا وظنوا أنها قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، فما وُجِد واحد يعلم ذلك حتى قال لهم عروة لا والله ما هي قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، ماهي إلا قدم عُمر .
هذه معجزة حدثت في قبر النبي صلى الله عليه وسلم أو في الحجرة التي دفن بها النبي وصاحبيه ، فرغم مرور السنين الكثيرة على موت عمر رضي الله عنه ولكن لم يبلى جسده الطاهر الشريف ، ولما العجب وقد حرَّم الله على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء والشهداء والصالحين .

وصف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم 

ما جاء من وصف قبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في بيت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ، ودفن النبي في نفس الغرفة التي مات فيها ، فظلت عائشة رضي الله عنها تنام في غرفتها وقبر النبي بجوارها حتى دُفن أبيها الصديق أبو بكر رضي الله عنه بجوار النبي عليه الصلاة والسلام ، فكانت رأس أبي بكر عند صدر النبي ، ثم بعد ذلك لما طُعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه على يد اللعين أبو لؤلؤة المجوسي وأحس عمر أنه على مشارف الموت ، أرسل إلى أم المؤمنين عائشة يستأذنها أن يُدفن عند قدم النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبي بكر ، فوافقت أمنا عائشة وقد كانت أعدت قبراً لتُدفن هي فيه ولكن شاء رب العالمين أن يكون هذا القبر للفاروق عمر رضي الله عنه ودفنت هي في بقيع الغرقد بالمدينة المنورة ، وبعد أن دُفن عمر أسفل قبرالنبي وصاحبه قليلاً وهذا هو ترتيب قبر الرسول وأبو بكر وعمر ، ثم وضعت عائشة رضي الله عنها ستاراً بين المكان الذي تنام فيه وبين قبر النبي وصاحبيه ، والحديث الذي في البخاري في وصف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم يقول : قال عمرو بن عثمان بن هاني عن القاسم قال :" دخلت على عائشة وقلت لها : يا أُمَّهْ اكشفي لي عن قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ، فكشفت لي عن ثلاثة قبور لا مشرفة ولا لاطئة ، مبطوحة ببطحاء العرصة الحمراء" بمعنى أن القبور الثلاثة لا مرتفعة ولا مستوية بالأرض قد تكون مرتفعة عن الأرض بمقدار شِبر .
قصة سقوط جدار قبر النبي وظهور قدم صاحبه   ‏ماذا حدث عندما سقط جدار قبر النبي صلى الله عليه وسلم  معجزة في قبر الرسول صلى الله عليه وسلم حدثت بعد انتهاء عصر الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم ، فقد وقع جدار قبر النبي في حجرة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها والتي كان بها قبر النبي صلى الله عليه وسلم ، وبجواره صاحبيه أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما ، وقد أذهل الناس ما ظهر من القبر ، فقد وجدوا قدم رجل خارج من القبر ، ففزع المسلمون وظنوا أن هذه قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، وقع ذلك الحدث في عهد الوليد بن عبد الملك ، وهذا مذكور في كتاب البداية والنهاية للإمام الحافظ بن كثير ، وصحيح البخاري ، يقول عن هشام بن عروة عن أبيه قال : لما سقط عليهم الحائط في زمان الوليد بن عبد الملك أخذوا في بنائه فبدت لهم قدم ففزعوا وظنوا أنها قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، فما وُجِد واحد يعلم ذلك حتى قال لهم عروة لا والله ما هي قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، ماهي إلا قدم عُمر .  هذه معجزة حدثت في قبر النبي صلى الله عليه وسلم أو في الحجرة التي دفن بها النبي وصاحبيه ، فرغم مرور السنين الكثيرة على موت عمر رضي الله عنه ولكن لم يبلى جسده الطاهر الشريف ، ولما العجب وقد حرَّم الله على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء والشهداء والصالحين .  وصف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم  ما جاء من وصف قبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في بيت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ، ودفن النبي في نفس الغرفة التي مات فيها ، فظلت عائشة رضي الله عنها تنام في غرفتها وقبر النبي بجوارها حتى دُفن أبيها الصديق أبو بكر رضي الله عنه بجوار النبي عليه الصلاة والسلام ، فكانت رأس أبي بكر عند صدر النبي ، ثم بعد ذلك لما طُعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه على يد اللعين أبو لؤلؤة المجوسي وأحس عمر أنه على مشارف الموت ، أرسل إلى أم المؤمنين عائشة يستأذنها أن يُدفن عند قدم النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبي بكر ، فوافقت أمنا عائشة وقد كانت أعدت قبراً لتُدفن هي فيه ولكن شاء رب العالمين أن يكون هذا القبر للفاروق عمر رضي الله عنه ودفنت هي في بقيع الغرقد بالمدينة المنورة ، وبعد أن دُفن عمر أسفل قبرالنبي وصاحبه قليلاً وهذا هو ترتيب قبر الرسول وأبو بكر وعمر ، ثم وضعت عائشة رضي الله عنها ستاراً بين المكان الذي تنام فيه وبين قبر النبي وصاحبيه ، والحديث الذي في البخاري في وصف قبر الرسول صلى الله عليه وسلم يقول : قال عمرو بن عثمان بن هاني عن القاسم قال :" دخلت على عائشة وقلت لها : يا أُمَّهْ اكشفي لي عن قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ، فكشفت لي عن ثلاثة قبور لا مشرفة ولا لاطئة ، مبطوحة ببطحاء العرصة الحمراء" بمعنى أن القبور الثلاثة لا مرتفعة ولا مستوية بالأرض قد تكون مرتفعة عن الأرض بمقدار شِبر .       هذه الصورة إنما هي رسم توضيحي لوصف قبر النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ، وترتيب قبر الرسول وأبو بكر وعمر رضي الله عنهما ، وليس شكل القبور من الداخل حتى لا يختلط الأمر على الناس .  والله أعلى وأعلم .

 هذه الصورة إنما هي رسم توضيحي لوصف قبر النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ، وترتيب قبر الرسول وأبو بكر وعمر رضي الله عنهما ، وليس شكل القبور من الداخل حتى لا يختلط الأمر على الناس .
والله أعلى وأعلم .
Reactions:
author-img
Muhamed Amin

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
  • غير معرف21 أغسطس 2020 في 7:54 م

    اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد وأصحاب سيدنا محمد

    حذف التعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent