random
أخبار ساخنة

حقيقة المهدي المنتظر بين السنة والشيعة

الصفحة الرئيسية

حقيقة المهدي المنتظر بين السنة والشيعة

محمدٌ المهدي ؛ شخصٌ يؤمن المسلمون بظهوره في آخر الزمان ، فلا تقوم الساعة حتى يظهر المهدي الذي يملئ الأرض قسطاً وعدلاً بعد أن فاضت ظلماً وجورا ، فما حقيقة المهدي المنتظر بين المسلمين من السُنة والشيعة ؟ ، وما أوجه التشابه والاختلاف بينهما في اعتقادهم بالمهدي المنتظر ؟ تعالوا معنا ..


حقيقة المهدي المنتظر بين السنة والشيعة محمدٌ المهدي ؛ شخصٌ يؤمن المسلمون بظهوره في آخر الزمان ، فلا تقوم الساعة حتى يظهر المهدي الذي يملئ الأرض قسطاً وعدلاً بعد أن فاضت ظلمواً وجورا ، فما حقيقة المهدي المنتظر بين المسلمين من السُنة والشيعة ؟ ، وما أوجه التشابه ولاختلاف بينهما في اعتقادهم بالمهدي المنتظر ؟ تعالوا معنا ..      حقيقة المهدي المنتظر بين السنة والشيعة محمدٌ المهدي ؛ شخصٌ يؤمن المسلمون بظهوره في آخر الزمان ، فلا تقوم الساعة حتى يظهر المهدي الذي يملئ الأرض قسطاً وعدلاً بعد أن فاضت ظلمواً وجورا ، فما حقيقة المهدي المنتظر بين المسلمين من السُنة والشيعة ؟ ، وما أوجه التشابه ولاختلاف بينهما في اعتقادهم بالمهدي المنتظر ؟ تعالوا معنا ..        المهدي المنتظر من علامات الساعة الكبرى   أخبرنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه لا تقوم الساعة حتى تظهر بعض العلامات والدلائل قبلها ، ومن هذه العلامات ما يسمى بعلامات الساعة الصغرى وتلك العلامات قد ظهرت كلها منذ بعثة النبي -صلى الله عليه وسلم - وحتى عصرنا هذا ، وهناك ما تسنى بعلامات الساعة الكبرى ، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :"أول علامات الساعة أن تَطلعُ الشمس من مغربها ، أو تَخرج الدابة على الناس ضحىً أيهما ظهر فالأخرى على أثرها " والمهدي المنتظر واحدٌ من تلك العلامات الكبرى .    اعتقاد أهل السنة في المهدي المنتظر نعتقد نحن أهل السنة والجماعة كما أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم - أن الساعة لن تقوم قبل أن يظهر في آخر الزمان رجلٌ يسمى محمد بن عبد الله المهدي ، من نسل السيدة فاطمة الزهراء -رضي الله عنها - ،  يلمئ الأرض قسطاً وعدلاً بعدما خُربت وفاض بها الظلم والجور .  أحاديث النبي الصحيحة في المهدي المنتظر   قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم - :"لا تذهب الدنيا حتى يملك العرب رجلُ من أهل بيتي ، يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي " رواه أحمد والترمذي وأبو داود  .  ومن حديث أبي سعيد الخُدري قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم - :"المهدي مني ..أجلى الجبهة أقنى الأنف يملأ الأرض قسطاً وعدلا ، كما مُلئت ظلماً وجوراً ، يملك سبع سنين ." رواه أبو داود والحاكم وحسنه الشيخ الألباني في صحيح الجامع .  وعن أم سلمة -رضي الله عنها - قالت : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم - يقول :" المهدي من عترتي من ولد فاطمة ." رواه أبو داود وابن ماجه وصححه الشيخ الألباني .   عن أبي هريرة -رضي الله عنه - أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم - قال :" كيف أنتم إذا نزل ابن مريم وإمامكم منكم ." في صحيح البخاري ومسلم .  عن جابر -رضي الله عنه - قال : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم - يقول :" لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين لى يوم القيامة ، قال : فينزل عيسى ابن مريم -صلى الله عليه وسلم - فيقول أميرهم : تعال صل بنا ، فيقول : لا إن بعضكم أمراء ، تكرمة لهذه الأمة . في صحيح مسلم .  كل هذه الأحاديث الصحيحة وأكثر تدل على أن المهدي المنتظر ظاهرٌ في آخر الزمان لا محالة ونحن أهل السنة والجناعة نعتقد فيه اعتقاداً جازماً .  كيف يظهر المهدي المنتظر  الذي أخبرنا بالمهدي المنتظر هو الصادق الأمين -صلى الله عليه وسلم - الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحيٌ يوحى ، أخبرنا أن المهدي المنتظر هو محمد بن عبدالله المهدي من نسل الحسن بن علي بن أبي طالب زوج السيدة فاطمة الزهراء -رضي الله عنهم - ، يهديه ويصلحه الله في ليلة ، يظهرُ في مكة ويُبايع عند الكعبة وهو كاره للبيعة ، وبمجرد ظهور المهدي يخرج عليه جيشٌ من المسلمين يريدون قتله فيخسف الله بيهم الأرض ولا يبقى منهم إلا القليل وربما هذه هي العلامة التي نتعرف بها على المهدي المنتظر كما أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم -     من حديث أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها - قالت : " عبث رسول الله صلى الله عليه وسلم - ليلة في منامه فقالت : يا رسول الله صنعت شيئاً لم تكن تفعله ، قال : العجبُ أن ناسً من أمتي يأمون البيت الحرام لرجل عائزٍ بالبيت حتى إذا كانوا ببيداء من الأرض خُسِفَ بهم ، قالت عائشة : يا رسول الله فإن الطريق يجمع الناس ،   قال : نعم فيهم المستبصر والمجبور وابن السبيل يهلكون مَهلكاً واحدا ويصدرون مصادر شتى يبعثهم الله على نياتهم " رواه البخاري ومسلم .    إذاً كما أخبرنا الحديث الشريف أن المهدي سوف يُحارب في البداية من المسلمين فينصره الله بخسف الذين أرادوا قتله ، وينصر الله عز وجل المهدي والموحدين معه الذين ينطلقون لمبايعته من كل أنحاء الأرض ويتولى بعد ذلك أمر المسلمين ، قال الحافظ بن كثير :" في زمانه تكون الزروع كثيرة والثمار غزيرة والدين قائم والسلطان قاهر والعدو راغم والخير في زمنه دائم " .  اعتقاد الشيعة الإثنا عشرية في المهدي المنتظر   تعتقد الشيعة الإثنا عشرية (ويسمونبذلك لأنهم يعتقدون العصمة والمنهج في إثنا عشر إماماً من آل البيت ) أن المهدي المنتظر هو الإمام الغائب عندهم محمد بن الحسن العسكري ، أخر الأئمة الإثنا عشر الذي قيل أنه ولد في عام 225 هـ ، ويقولون أنه لا يزاال حياً حتى الآن يعيش داخل سرداب في الغيبة الكبرى بعد انقطاع أخباره التي كانت ترد إلى شيعته أثناء غيبته الصغرى عن طريق سفرائه الأربعة ، يعيش داخل السرداب ويأكل من عسلٍ ولبنٍ وماء ولاينقصه شيء إلا أن يخرج لينقذ الأمة من الهلاك ،     ويلقبه الشيعة بالمهدي وصاحب الزمان والحجة ابن الحسن ، ومن أثار تبجيل الشيعة للمهدي عندهم أنهم إذا ذكر اسمه يقف الشيعة تبجيلاً له ، لأنهم يعتقدون أنه ينظر إليهم في حين ذكر اسمه فلابد من الوقوف احترماً له ، وأيضاً يرفقون معه دعاء " عَجَّل الله فرجه " لينهي الله غيبته ويعجل بخروجه من السرداب ،   ولكن نحن أهل السنة لا نتعتقد معتقد الشيعة فهم أهل بدع وضلال هداهم الله وكفانا شر البدع .  هذا والله أعلم .  المهدي المنتظر من علامات الساعة الكبرى   أخبرنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه لا تقوم الساعة حتى تظهر بعض العلامات والدلائل قبلها ، ومن هذه العلامات ما يسمى بعلامات الساعة الصغرى وتلك العلامات قد ظهرت كلها منذ بعثة النبي -صلى الله عليه وسلم - وحتى عصرنا هذا ، وهناك ما تسنى بعلامات الساعة الكبرى ، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :"أول علامات الساعة أن تَطلعُ الشمس من مغربها ، أو تَخرج الدابة على الناس ضحىً أيهما ظهر فالأخرى على أثرها " والمهدي المنتظر واحدٌ من تلك العلامات الكبرى .    اعتقاد أهل السنة في المهدي المنتظر نعتقد نحن أهل السنة والجماعة كما أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم - أن الساعة لن تقوم قبل أن يظهر في آخر الزمان رجلٌ يسمى محمد بن عبد الله المهدي ، من نسل السيدة فاطمة الزهراء -رضي الله عنها - ،  يلمئ الأرض قسطاً وعدلاً بعدما خُربت وفاض بها الظلم والجور .  أحاديث النبي الصحيحة في المهدي المنتظر   قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم - :"لا تذهب الدنيا حتى يملك العرب رجلُ من أهل بيتي ، يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي " رواه أحمد والترمذي وأبو داود  .  ومن حديث أبي سعيد الخُدري قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم - :"المهدي مني ..أجلى الجبهة أقنى الأنف يملأ الأرض قسطاً وعدلا ، كما مُلئت ظلماً وجوراً ، يملك سبع سنين ." رواه أبو داود والحاكم وحسنه الشيخ الألباني في صحيح الجامع .  وعن أم سلمة -رضي الله عنها - قالت : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم - يقول :" المهدي من عترتي من ولد فاطمة ." رواه أبو داود وابن ماجه وصححه الشيخ الألباني .   عن أبي هريرة -رضي الله عنه - أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم - قال :" كيف أنتم إذا نزل ابن مريم وإمامكم منكم ." في صحيح البخاري ومسلم .  عن جابر -رضي الله عنه - قال : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم - يقول :" لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين لى يوم القيامة ، قال : فينزل عيسى ابن مريم -صلى الله عليه وسلم - فيقول أميرهم : تعال صل بنا ، فيقول : لا إن بعضكم أمراء ، تكرمة لهذه الأمة . في صحيح مسلم .  كل هذه الأحاديث الصحيحة وأكثر تدل على أن المهدي المنتظر ظاهرٌ في آخر الزمان لا محالة ونحن أهل السنة والجماعة نعتقد فيه اعتقاداً جازماً .  كيف يظهر المهدي المنتظر  الذي أخبرنا بالمهدي المنتظر هو الصادق الأمين -صلى الله عليه وسلم - الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحيٌ يوحى ، أخبرنا أن المهدي المنتظر هو محمد بن عبدالله المهدي من نسل الحسن بن علي بن أبي طالب زوج السيدة فاطمة الزهراء -رضي الله عنهم - ، يهديه ويصلحه الله في ليلة ، يظهرُ في مكة ويُبايع عند الكعبة وهو كاره للبيعة ، وبمجرد ظهور المهدي يخرج عليه جيشٌ من المسلمين يريدون قتله فيخسف الله بيهم الأرض ولا يبقى منهم إلا القليل وربما هذه هي العلامة التي نتعرف بها على المهدي المنتظر كما أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم -     من حديث أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها - قالت : " عبث رسول الله صلى الله عليه وسلم - ليلة في منامه فقالت : يا رسول الله صنعت شيئاً لم تكن تفعله ، قال : العجبُ أن ناسً من أمتي يأمون البيت الحرام لرجل عائزٍ بالبيت حتى إذا كانوا ببيداء من الأرض خُسِفَ بهم ، قالت عائشة : يا رسول الله فإن الطريق يجمع الناس ،   قال : نعم فيهم المستبصر والمجبور وابن السبيل يهلكون مَهلكاً واحدا ويصدرون مصادر شتى يبعثهم الله على نياتهم " رواه البخاري ومسلم .    إذاً كما أخبرنا الحديث الشريف أن المهدي سوف يُحارب في البداية من المسلمين فينصره الله بخسف الذين أرادوا قتله ، وينصر الله عز وجل المهدي والموحدين معه الذين ينطلقون لمبايعته من كل أنحاء الأرض ويتولى بعد ذلك أمر المسلمين ، قال الحافظ بن كثير :" في زمانه تكون الزروع كثيرة والثمار غزيرة والدين قائم والسلطان قاهر والعدو راغم والخير في زمنه دائم " .  اعتقاد الشيعة الإثنا عشرية في المهدي المنتظر   تعتقد الشيعة الإثنا عشرية (ويسمون بذلك لأنهم يعتقدون العصمة والمنهج في إثنا عشر إماماً من آل البيت ) أن المهدي المنتظر هو الإمام الغائب عندهم محمد بن الحسن العسكري ، أخر الأئمة الإثنا عشر الذي قيل أنه ولد في عام 225 هـ ، ويقولون أنه لا يزاال حياً حتى الآن يعيش داخل سرداب في الغيبة الكبرى بعد انقطاع أخباره التي كانت ترد إلى شيعته أثناء غيبته الصغرى عن طريق سفرائه الأربعة ، يعيش داخل السرداب ويأكل من عسلٍ ولبنٍ وماء ولاينقصه شيء إلا أن يخرج لينقذ الأمة من الهلاك ،    ويلقبه الشيعة بالمهدي وصاحب الزمان والحجة ابن الحسن ، ومن أثار تبجيل الشيعة للمهدي عندهم أنهم إذا ذكر اسمه يقف الشيعة تبجيلاً له ، لأنهم يعتقدون أنه ينظر إليهم في حين ذكر اسمه فلابد من الوقوف احترماً له ، وأيضاً يرفقون معه دعاء " عَجَّل الله فرجه " لينهي الله غيبته ويعجل بخروجه من السرداب ،   ولكن نحن أهل السنة لا نتعتقد معتقد الشيعة فهم أهل بدع وضلال هداهم الله وكفانا شر البدع .  هذا والله أعلم .

المهدي المنتظر من علامات الساعة الكبرى  

أخبرنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه لا تقوم الساعة حتى تظهر بعض العلامات والدلائل قبلها ، ومن هذه العلامات ما يسمى بعلامات الساعة الصغرى وتلك العلامات قد ظهرت كلها منذ بعثة النبي -صلى الله عليه وسلم - وحتى عصرنا هذا ، وهناك ما تسمى بعلامات الساعة الكبرى ، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :"أول علامات الساعة أن تَطلعُ الشمس من مغربها ، أو تَخرج الدابة على الناس ضُحى أيهما ظهر فالأخرى على أثرها " والمهدي المنتظر واحدٌ من تلك العلامات الكبرى .

اعتقاد أهل السنة في المهدي المنتظر

نعتقد نحن أهل السنة والجماعة كما أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم - أن الساعة لن تقوم قبل أن يظهر في آخر الزمان رجلٌ يسمى محمد بن عبد الله المهدي ، من نسل السيدة فاطمة الزهراء -رضي الله عنها - ،  يملئ الأرض قسطاً وعدلاً بعدما خُربت وفاض بها الظلم والجور .

أحاديث النبي الصحيحة في المهدي المنتظر 

  •  قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم - :"لا تذهب الدنيا حتى يملك العرب رجلٌ من أهل بيتي ، يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي " رواه أحمد والترمذي وأبو داود  .
  • ومن حديث أبي سعيد الخُدري قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم - :"المهدي مني ..أجلى الجبهة أقنى الأنف يملأ الأرض قسطاً وعدلا ، كما مُلئت ظلماً وجوراً ، يملك سبع سنين ." رواه أبو داود والحاكم وحسنه الشيخ الألباني في صحيح الجامع .
  • وعن أم سلمة -رضي الله عنها - قالت : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم - يقول :" المهدي من عترتي من ولد فاطمة ." رواه أبو داود وابن ماجه وصححه الشيخ الألباني .
  •  عن أبي هريرة -رضي الله عنه - أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم - قال :" كيف أنتم إذا نزل ابن مريم وإمامكم منكم ." في صحيح البخاري ومسلم .
  • عن جابر -رضي الله عنه - قال : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم - يقول :" لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين لى يوم القيامة ، قال : فينزل عيسى ابن مريم -صلى الله عليه وسلم - فيقول أميرهم : تعال صل بنا ، فيقول : لا إن بعضكم أمراء ، تكرمة لهذه الأمة . في صحيح مسلم .
كل هذه الأحاديث الصحيحة وأكثر تدل على أن المهدي المنتظر ظاهرٌ في آخر الزمان لا محالة ونحن أهل السنة والجماعة نعتقد فيه اعتقاداً جازماً .

كيف يظهر المهدي المنتظر 

الذي أخبرنا بالمهدي المنتظر هو الصادق الأمين -صلى الله عليه وسلم - الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحيٌ يوحى ، أخبرنا أن المهدي المنتظر هو محمد بن عبدالله المهدي من نسل الحسن بن علي بن أبي طالب زوج السيدة فاطمة الزهراء -رضي الله عنهم - ، يهديه ويصلحه الله في ليلة ، يظهرُ في مكة ويُبايع عند الكعبة وهو كاره للبيعة ، وبمجرد ظهور المهدي يخرج عليه جيشٌ من المسلمين يريدون قتله فيخسف الله بيهم الأرض ولا يبقى منهم إلا القليل وربما هذه هي العلامة التي نتعرف بها على المهدي المنتظر كما أخبرنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم - 

من حديث أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها - قالت : " عبث رسول الله صلى الله عليه وسلم - ليلة في منامه فقالت : يا رسول الله صنعت شيئاً لم تكن تفعله ، قال : العجبُ أن ناسً من أمتي يأمون البيت الحرام لرجل عائزٍ بالبيت حتى إذا كانوا ببيداء من الأرض خُسِفَ بهم ، قالت عائشة : يا رسول الله فإن الطريق يجمع الناس ،
 قال : نعم فيهم المستبصر والمجبور وابن السبيل يهلكون مَهلكاً واحدا ويصدرون مصادر شتى يبعثهم الله على نياتهم " رواه البخاري ومسلم .

إذاً كما أخبرنا الحديث الشريف أن المهدي سوف يُحارب في البداية من المسلمين فينصره الله بخسف الذين أرادوا قتله ، وينصر الله عز وجل المهدي والموحدين معه الذين ينطلقون لمبايعته من كل أنحاء الأرض ويتولى بعد ذلك أمر المسلمين ، قال الحافظ بن كثير :" في زمانه تكون الزروع كثيرة والثمار غزيرة والدين قائم والسلطان قاهر والعدو راغم والخير في زمنه دائم " .

اعتقاد الشيعة الإثنا عشرية في المهدي المنتظر  

تعتقد الشيعة الإثنا عشرية (ويسمون بذلك لأنهم يعتقدون العصمة والمنهج في إثنا عشر إماماً من آل البيت ) أن المهدي المنتظر هو الإمام الغائب عندهم محمد بن الحسن العسكري ، أخر الأئمة الإثنا عشر الذي قيل أنه ولد في عام 225 هـ ، ويقولون أنه لا يزاال حياً حتى الآن يعيش داخل سرداب في الغيبة الكبرى بعد انقطاع أخباره التي كانت ترد إلى شيعته أثناء غيبته الصغرى عن طريق سفرائه الأربعة ، يعيش داخل السرداب ويأكل من عسلٍ ولبنٍ وماء ولاينقصه شيء إلا أن يخرج لينقذ الأمة من الهلاك ، 

ويلقبه الشيعة بالمهدي وصاحب الزمان والحجة ابن الحسن ، ومن أثار تبجيل الشيعة للمهدي عندهم أنهم إذا ذكر اسمه يقف الشيعة تبجيلاً له ، لأنهم يعتقدون أنه ينظر إليهم في حين ذكر اسمه فلابد من الوقوف احتراماً له ، وأيضاً يرفقون معه دعاء " عَجَّل الله فرجه " لينهي الله غيبته ويعجل بخروجه من السرداب ، 
ولكن نحن أهل السنة لا نعتقد معتقد الشيعة فهم أهل بدع وضلال هداهم الله وكفانا شر البدع .
هذا والله أعلم .
Reactions:
author-img
shababek

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent