random
أخبار ساخنة

جميع المهن التي عمل بها الأنبياء والرسل

جميع المهن التي عمل بها الأنبياء والرسل 

جميع المهن التي عمل بها الأنبياء والرسل    لا شك بأن العمل والسعي لطلب الرزق هو من متطلبات تعمير الأرض وإصلاحها ، وقد أمر الله سبحانه وتعالى بالعمل حيث قال جل وعلا :"هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ ۖ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ" والأنبياء صلى الله عليهم أجمعين الذين أرسلهم الله تعالى لهداية الناس هم قدورة للبشر على الأرض ولذلك فقد كان كل نبي من الأنبياء والرسل يعمل بمهنة مختلفة ، رغم أنهم يمتلكون أسمى المهن على الأرض وهي الدعوة إلى عبادة الله وحده لا شريك له ، فما هي مهن الأنبياء عليهم الصلاة والسلام وما هي الحكمة من وراء ذلك . مهن الأنبياء والرسل آدم عليه السلام بعد أن أهبط إلى الأرض عمل فلاحاً حيث كان يشتغل في الأرض ويزرعها بيديه بمعاونة زوجته حواء ،ويذكر أيضاً أنه استخدم الأخشاب لأجل صناعة معدات الزراعة ،وقد عمل ابنه هابيل في نفس المهنة ، لكن قابيل كان يعمل في رعي الأغنام. إدريس عليه السلام  كان إدريس عليه السلام يعملُ خياطاً وهو أول من قام بخياطة الثياب البيضاء التي كانت زياً رسمياً للصابئة في عصره ،إذ كان الناس يلبثون جلود الحيوانات ، فإدريس عليه السلام هو أول من خط وخاط (خط بالقلم وخاط الملابس) ،كما يذكر أن أول من علم الناس تخطيط المدن والقرى مما ادى إلى عمارة الأرض وإنشاء المدن المختلفة ، حيث بلغ عددها حوالي 188 مدينة. نوح عليه السلام كان نوحٌ عليه السلام يعمل نجاراً ، حيث أنه تمكن من صنع السفينة التي سارت به في الطوفان العظيم الذي أرسله الله عقاباً لمن كفروا برسالته إليهم ، وكان قومه يمرون عليه وهو يبني السفينة ويسخرون منه إلى أن نصره الله ومن معه.   إبراهيم عليه السلام  كان خليل الله إبراهيم عليه السلام يعمل في مهنة البناء ، حيث أن الله سبحانه وتعالى أمره ببناء الكعبة المشرفة ، وقد ساعده في ذلك ابنه إسماعيل عليه السلام قال تعالى :" وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَٰهِۦمُ ٱلْقَوَاعِدَ مِنَ ٱلْبَيْتِ وَإِسْمَٰعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّآ ۖ إِنَّكَ أَنتَ ٱلسَّمِيعُ ٱلْعَلِيمُ" ، وتُشير العديد من المصادر إلى أن سيدنا إبراهيم عليه السلام كان يعمل تاجر أقمشة. إسماعيل عليه السلام عمل سيدنا إسماعيل عليه السلام في مهنة القنص والصيد. يوسف عليه السلام وهو من أنبياء الله تعالى الكرام الذين تولوا مناصب عليه ، فقد عينه ملك مصر على خزائن مصر والتي كانت تعد إلى خيرات الأرض كلها فقد قال الله تعالى :"قَالَ اجْعَلْنِي عَلَى خَزَائِنِ الأَرْضِ إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ" وبذلك فقد كان من أصحاب المناصب العليا في مصر القديمة. داود عليه السلام كان نبي الله داود يعمل في مهنة الحدادة ، وهي معجزته عليه السلام ، حيث كان يُلين الحديد بين يديه وكان ذلك بشكل عجيب ثم يشكله كيف يشاء فيصنع منه الدروع والأسلحة قال تعالى :"وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَّكُمْ لِتُحْصِنَكُم مِّن بَأْسِكُمْ ۖ فَهَلْ أَنتُمْ شَاكِرُونَ" وقد ابتكر عليه السلام طريقة جديدة في صنع الدروع حيث كان يقدر صناعتها بحيث لا تكون ثقيلة على كاهل المحارب وقوية في نفس الوقت.  زكريا عليه السلام كان عليه السلام نجاراً يقوم بنشارة الخشب وصناعة الكثير من الأدوات منها ، وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :"كان زكريا نجاراً". إلياس عليه السلام  كان يعمل في نسج القمشة وصناعة القماش. موسى عليه السلام  عمل نبي الله موسى عليه السلام بمهنة الزراعة وراعي الأغنام ، وكانت هذه المهنة هي مهر زوجته الذي قدمه لها فقال تعالى :"قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَىٰ أَن تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ ۖ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِندِكَ ۖ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ ۚ سَتَجِدُنِي إِن شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ" وقد أتم موسى عليه السلام العمل عند شيخ مدين عشر سنين في الزراعة ورعي الغنم قال الله تعالى :"مَا تِلْكَ بِيَمِينِكَ يَا مُوسَى قَالَ هِيَ عَصَايَ أَتَوَكَّأُ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَى غَنَمِي وَلِيَ فِيهَا مَآرِبُ أُخْرَى " وأنبياء الله إسحاق ويعقوب وشعيب فكانوا يعملون في رعي الأغنام أيضاً . عيسى عليه السلام كان روح الله عيسى عليه السلام يعمل في الطب وهي من معجزاته صلى الله عليه وسلم قال تعالى :"وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَىٰ بِإِذْنِ اللَّه ". محمد عليه الصلاة والسلام سيد ولد آدم محمد عليه الصلاة والسلام عمل أكثر من مهنة طوال حياته ، ففي طفولته عمل راعي غنم ، ثم عمل تاجراً في شبابه فكان يرعى تجارة أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها وعندما وجدت في الأمانة والخُلق العظيم عرضت عليه الزواج ،وعمل في الزراعة فترة من الزمن فكان يزرع النخيل.  كانت هذه المهن التي عمل بها بعض الأنبياء والرسل ،لكن العجيب في الأمر أن أغلب الأنبياء والرسل عملوا بمهنة رعي الأغنام سواء طوال حياتهم أو في فترة من عمرهم فرعي الغنم هي مهنة الأنبياء والرسل لما فيها من فوائد عظيمة للعقل والتأمل في ملكوت الله.

لا شك بأن العمل والسعي لطلب الرزق هو من متطلبات تعمير الأرض وإصلاحها ، وقد أمر الله سبحانه وتعالى بالعمل حيث قال جل وعلا :"هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ ۖ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ" والأنبياء صلى الله عليهم أجمعين الذين أرسلهم الله تعالى لهداية الناس هم قدورة للبشر على الأرض ولذلك فقد كان كل نبي من الأنبياء والرسل يعمل بمهنة مختلفة ، رغم أنهم يمتلكون أسمى المهن على الأرض وهي الدعوة إلى عبادة الله وحده لا شريك له ، فما هي مهن الأنبياء عليهم الصلاة والسلام وما هي الحكمة من وراء ذلك .

مهن الأنبياء والرسل

آدم عليه السلام
بعد أن أهبط إلى الأرض عمل فلاحاً حيث كان يشتغل في الأرض ويزرعها بيديه بمعاونة زوجته حواء ،ويذكر أيضاً أنه استخدم الأخشاب لأجل صناعة معدات الزراعة ،وقد عمل ابنه هابيل في نفس المهنة ، لكن قابيل كان يعمل في رعي الأغنام.
إدريس عليه السلام 
كان إدريس عليه السلام يعملُ خياطاً وهو أول من قام بخياطة الثياب البيضاء التي كانت زياً رسمياً للصابئة في عصره ،إذ كان الناس يلبثون جلود الحيوانات ، فإدريس عليه السلام هو أول من خط وخاط (خط بالقلم وخاط الملابس) ،كما يذكر أن أول من علم الناس تخطيط المدن والقرى مما ادى إلى عمارة الأرض وإنشاء المدن المختلفة ، حيث بلغ عددها حوالي 188 مدينة.
نوح عليه السلام
كان نوحٌ عليه السلام يعمل نجاراً ، حيث أنه تمكن من صنع السفينة التي سارت به في الطوفان العظيم الذي أرسله الله عقاباً لمن كفروا برسالته إليهم ، وكان قومه يمرون عليه وهو يبني السفينة ويسخرون منه إلى أن نصره الله ومن معه.  
إبراهيم عليه السلام 
كان خليل الله إبراهيم عليه السلام يعمل في مهنة البناء ، حيث أن الله سبحانه وتعالى أمره ببناء الكعبة المشرفة ، وقد ساعده في ذلك ابنه إسماعيل عليه السلام قال تعالى :" وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَٰهِۦمُ ٱلْقَوَاعِدَ مِنَ ٱلْبَيْتِ وَإِسْمَٰعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّآ ۖ إِنَّكَ أَنتَ ٱلسَّمِيعُ ٱلْعَلِيمُ" ، وتُشير العديد من المصادر إلى أن سيدنا إبراهيم عليه السلام كان يعمل تاجر أقمشة.
إسماعيل عليه السلام
عمل سيدنا إسماعيل عليه السلام في مهنة القنص والصيد.
يوسف عليه السلام
وهو من أنبياء الله تعالى الكرام الذين تولوا مناصب عليه ، فقد عينه ملك مصر على خزائن مصر والتي كانت تعد إلى خيرات الأرض كلها فقد قال الله تعالى :"قَالَ اجْعَلْنِي عَلَى خَزَائِنِ الأَرْضِ إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ" وبذلك فقد كان من أصحاب المناصب العليا في مصر القديمة.
داود عليه السلام
كان نبي الله داود يعمل في مهنة الحدادة ، وهي معجزته عليه السلام ، حيث كان يُلين الحديد بين يديه وكان ذلك بشكل عجيب ثم يشكله كيف يشاء فيصنع منه الدروع والأسلحة قال تعالى :"وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَّكُمْ لِتُحْصِنَكُم مِّن بَأْسِكُمْ ۖ فَهَلْ أَنتُمْ شَاكِرُونَ" وقد ابتكر عليه السلام طريقة جديدة في صنع الدروع حيث كان يقدر صناعتها بحيث لا تكون ثقيلة على كاهل المحارب وقوية في نفس الوقت. 
زكريا عليه السلام
كان عليه السلام نجاراً يقوم بنشارة الخشب وصناعة الكثير من الأدوات منها ، وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :"كان زكريا نجاراً".
إلياس عليه السلام 
كان يعمل في نسج القمشة وصناعة القماش.
موسى عليه السلام 
عمل نبي الله موسى عليه السلام بمهنة الزراعة وراعي الأغنام ، وكانت هذه المهنة هي مهر زوجته الذي قدمه لها فقال تعالى :"قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَىٰ أَن تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ ۖ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِندِكَ ۖ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ ۚ سَتَجِدُنِي إِن شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ" وقد أتم موسى عليه السلام العمل عند شيخ مدين عشر سنين في الزراعة ورعي الغنم قال الله تعالى :"مَا تِلْكَ بِيَمِينِكَ يَا مُوسَى قَالَ هِيَ عَصَايَ أَتَوَكَّأُ عَلَيْهَا وَأَهُشُّ بِهَا عَلَى غَنَمِي وَلِيَ فِيهَا مَآرِبُ أُخْرَى " وأنبياء الله إسحاق ويعقوب وشعيب فكانوا يعملون في رعي الأغنام أيضاً .
عيسى عليه السلام
كان روح الله عيسى عليه السلام يعمل في الطب وهي من معجزاته صلى الله عليه وسلم قال تعالى :"وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَىٰ بِإِذْنِ اللَّه ".
محمد عليه الصلاة والسلام
سيد ولد آدم محمد عليه الصلاة والسلام عمل أكثر من مهنة طوال حياته ، ففي طفولته عمل راعي غنم ، ثم عمل تاجراً في شبابه فكان يرعى تجارة أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها وعندما وجدت في الأمانة والخُلق العظيم عرضت عليه الزواج ،وعمل في الزراعة فترة من الزمن فكان يزرع النخيل.

كانت هذه المهن التي عمل بها بعض الأنبياء والرسل ،لكن العجيب في الأمر أن أغلب الأنبياء والرسل عملوا بمهنة رعي الأغنام سواء طوال حياتهم أو في فترة من عمرهم فرعي الغنم هي مهنة الأنبياء والرسل لما فيها من فوائد عظيمة للعقل والتأمل في ملكوت الله.

Reactions:
author-img
Muhamed Amin

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent