كيف مات سيدنا سليمان وماذا فعل الجن من بعده

 كيف مات سيدنا سليمان

هي تعلم كيف مات سيدنا سليمان عليه السلام وكيف علمت الجن موته؟ العديد من الدروس التي أخبرنا بها الله في قصة وفاة سيدنا سليمان الحكيم عليه السلام والتي أوضحت لنا قدرات الجن وكيف أنهم مجرد خلق من خلق الله لا يعلمون الغيب ولا يملكون لأنفسهم ضراً ولا نفعا.

في المقال التالي المقدم من موقع شبابيك نعرض لكم قصة موت سيدنا سليمان بن داود عليهما السلام وأهم الأحداث المحيطة بهذه القصة العظيمة.

كم لبث سليمان علي العصا تاريخ وفاة سيدنا سليمان لماذا اخفى الله موت سيدنا سليمان عن الجن اسم عصا سيدنا سليمان قصة النبي سليمان مع الجن كاملة ماذا فعلت الجن بعد موت سليمان أين حبس سيدنا سليمان الجن كيف مات سيدنا داود
كيف مات سيدنا سليمان وماذا فعل الجن من بعده

سيدنا سليمان عليه السلام

يعتبر سيدنا سليمان عليه السلام من أنبياء بني إسرائيل، حيث تعاقب على حكمهم في الأرض المقدسة بعد وفاة أبيه النبي داوود عليه السلام، وقد خص الله سبحانه وتعالى سليمان عليه السلام بأمور لم يخص بها نبيا بعده، حيث وهبه ملكا لا ينبغي لأحد من بعده، ومن مظاهر هذا الملك أن الله سخر له الشياطين ليخدم وهو يصنع له ما يشاء، من التماثيل والقدور وغير ذلك.

كما سخر له الرياح لتنقله من مكان لآخر، وقد علمه الله سبحانه وتعالى منطق الطير والحيوانات، فكان سليمان عليه السلام يخاطبها ويتكلم معها كما يتكلم مع البشر.

قصص من حياة سيدنا سليمان

وقد ذكر القرآن الكريم قصة سيدنا سليمان مع الهدهد حين غاب عنها، ثم عاد ليخبره بخبر مملكة سبأ التي كانت تحكمها امرأة تدعى بالقيس. وقد غضب سيدنا سليمان عليه السلام حينما علم أن قوم سبأ يعبدون الشمس من دون الله.

فأرسل رسالة إليهم تدعوهم إلى الإسلام، أو مناجزة السيف، وعندما وصلت رسالة سليمان عليه السلام إلى بلقيس ملكة سبأ عن طريق الهدهد، تشاورت في الأمر، فقررت أن ترسل إلى سليمان هدية، وعندما وصلت الهدية إلى سليمان، وكانت عبارة عن مبلغ مالي ضخم.

زاد غضب سليمان عليه السلام، فقرر أن يرسل جيشا إلى مملكة سبأ ليخرجهم من أرضهم صاغرين، ثم أحضر رجل أوتي العلم من حاشية سليمان عليه السلام. أحضر عرش بلقيس قبل أن يرتد الطرف سليمان، وبعد ذلك أتى ببلقيس إلى مملكة سليمان، فدخلت القصر وراء الت عرشها، وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين.

قصة النملة وسيدنا سليمان

كما ذكر القرآن الكريم قصة سيدنا سليمان عليه السلام عن نملة التي صاحت في قومها تنذرهم من جنود سليمان، حين أمرتهم بدخول مساكنهم، حتى لا يحط منهم سليمان وجنوده، وقد سمع سليمان عليه السلام قولها فتبسم ضاحكا، ودعا ربه أن يلهمه شكرا نعمته وفضله عليها، وأن يعينه على العمل الصالح، ويدخله برحمته مع القوم الصالحين.

كما ذكرت السنة النبوية الشريفة قصة سليمان عليه السلام. حين طاف على 90 امرأة من نسائه، لتلد كلها ولدا، يقاتل في سبيل الله، وقد عزم سليمان على هذا الأمر دون أن يقول إن شاء الله، فلم تلد أي منهن ولدا إلا واحدة، ولدت نصف مولود.

قصة موت سيدنا سليمان

قال الله سبحانه وتعالى في سورة سبأ فلما قضينا عليه الموت ما دلهم على موته إلا دابة الأرض تأكله من منسأته فلما خر تبينت الجن ألو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا في العذاب المهين.

بهذا بين لنا القرآن الكريم، كيفية موت سليمان عليه السلام، وكيف أعمى الله موته على الجانب المسخرين له في الأعمال الشاقة، فإنه مكث متوكئًا على عصاه، وهي منسأته، كما قال ابن عباس، ومجاهد، والحسن، وقتادة، وغير واحد مكث مدة طويلة نحو من سنة، فلما أكلتها دابة الأرض، وهي الأرضة ضعفت وسقطت إلى الأرض، وعلم أنه قد مات قبل ذلك بمدة طويلة.

تبينت الجن والإنس أيضا أن الجن لا يعلمون الغيب كما كانوا يتوهمون، ويوهمون الناس ذلك. وقد ورد في ذلك حديث مرفوع غريب، وفي صحته نظر، قال ابن جرير حدثنا أحمد بن منصور، حدثنا موسى بن مسعود، أبو حذيفة، حدثنا إبراهيم بن طهمان، عن عطاء، عن السائب، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس رضي الله عنهما، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

كان سليمان نبي الله عليه السلام إذا صلى رأى شجرة نابتة بين يديه، فيقول لها ما اسمك؟ فتقول كذا، فيقول لأي شيء أنتي؟ فإذا كانت لغرس غرست، وإذا كانت لدواء كتبت، فبينما هو يصلي ذات يوم، إذا رأى شجرة بين يديها، فقال لها ما سموك قالت الخروب، قال لأي شيء أنتي؟ قالت لخراب هذا البيت؟ فقال سليمان اللهم عمي على الجن موتتي حتى يعلم الإنس أن الجن لا يعلمون الغيب.

فنحت سيدنا سليمان منها عصا فتوكأ عليها حولا ميتا، والجن تعمل، فأكلتها الأرضة، فتبينت الإنس أن الجن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا حولا في العذاب المهين.

قال وكان ابن عباس يقرأها كذلك، قال فشكرت الجن الأرضَة فكانت تأتيها بالماء. وقال السدي في حديث ذكره عن أبي مالك، عن أبي صالح، عن ابن عباس رضي الله عنهما، وعن مُرة الهمداني، عن ابن مسعود، وعن ناس من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال كان سليمان يتحرر في بيت المقدس السنة والسنتين، والشهر، والشهرين، وأقل من ذلك وأكثر، يدخل طعامه وشرابه، فأدخله في المَرة التي توفي فيها، وكان بدء ذلك أنه لم يكن يوم يصبح فيه إلا نبتت في بيت المقدس شجرة، فيأتيها، فيسألها، فيقول ما اسمكِ ؟

فتقول اسمي كذا وكذا، فإن كانت لغرس غرسها، وإن كانت نبت دواء، قالت نبت دواء لكذا وكذا، فيجعلها كذلك، حتى نبتت شجرة يقال لها الخروبة، فسألها ما اسمكِ ؟ فقالت من الخروبة؟ قال ولأي شيء نباتي؟ قالت نبت لخراب هذا المسجد. قال سليمان ما كان الله لي خربه، وأنا حي، أنت التي على وجهك هلاكي، وخراب بيت المقدس، فنزعها وغرسها في حائط له.

ماذا فعلت الجن بعد موت سيدنا سليمان

دخل المحراب، فقام يصلي متكئا على عصاه، فمات، ولم تعلم به الشياطين، وهم في ذلك يعملون له، يخافون أن يخرج في عاقبهم.

وكانت الشياطين تجتمع حول المحراب، وكان المحراب له قوة بين يديه وخلفه، فكان الشيطان الذي يريد أن يخلع يقول ألا ست جلدا إن دخلت فخرجت من ذلك الجانب فيدخل حتى يخرج من الجانب الآخر فدخل شيطان من أولئك فمر، ولم يكن شيطان ينظر إلى سليمان في المحراب إلا احترق فمر ولم يسمع صوت سليمان ثم رجع فلم يسمع ثم رجع فوقع في البيت ولم يحترق.

ونظر إلى سليمان عليه السلام قد سقط ميتا، فخرج، فأخبر الناس أن سليمان قد مات، ففتحوا عنه فأخرجوه، ووجدوا منسأته وهي العصا بلسان الحبشة قد أكلتها الأرضة.

كم لبث سليمان علي العصا

لم يعلم الجن منذ كم مات سيدنا سليمان وظل مستندأ على العصا، فقاموا بوضع الأرضة على العصا، وتركوها تأكل منها فأكلت منها يوماً وليلة، ثم حسبوا على ذلك النحو، فوجدوا أن سيدنا سليمان عليه السلام قد مات منذ سنة وهو مستنأ على العصا حتى خر واقعاً.

اقرأ في: ما قصة هاروت وماروت

اقرأ في: مكان نزول المسيح عيسى ابن مريم في آخر الزمان 

اقرأ في: أين مكان سد يأجوج ومأجوج الذي بناه ذو القرنين

ماذا فعلت الجن بعد موت سليمان

رأي الإسلام في قصة موت سليمان عليه السلام

يقول ابن كثير رحمه الله وهذا الأثر، والله أعلم، إنما هو م ما ورد من علماء أهل الكتاب، وهي وقف لا يصدق منها إلا ما وافق الحق، ولا يكذب منها إلا ما خالف الحق، والباقي لا يصدق ولا يُكذَب.

فلما قضينا عليه الموت ما دلهم ما دلهم عليه موته إلا دابة الأرض تأكل منسأته، فلما خر تبينت الجن أن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا ما لبثوا في العذاب المهين.

ونحن واقفون عند قول الحق سبحانه وتعالى: "فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَىٰ مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ ۖ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَن لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ ".

وهذا دليل قاطع على أن الجن لا تعلم الغيب وليس لهم من الضر أو النفع لهم أو لغيرهم من المخلوقات إلا بإذن الله كما أن الإنسان نفسه ليس له من الضر أو النفع لنفسه أو غيره إلا بإذن الله والله أعلى وأعلم.

اقرأ في: هل يموت الجن أين يدفن الجن موتاهم

اقرأ في: لماذا ذبح سيدنا سليمان الصافنات الجياد

اقرأ في: 5 أسرار لم يخبر الله بها رسله ولا ملائكته -مفاتح الغيب 

Muhamed Amin
بواسطة : Muhamed Amin
إلى .. الذين يعملون في صمت رغم آلامهم من أجل تقدم الإنسان ، الباحثين عن الحقيقة المطلقة ، ولن يجدوها أبداً ، إلى من ينشدون الكمال في عالمنا الناقص . إليكم أكتب .
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -