random
أخبار ساخنة

أشهر علماء المسلمين في العصر العباسي

أشهر علماء المسلمين في العصر العباسي

 العصر العباسي يعتبر هو العصر الذهبي للعلوم في شتى المجالات العلمية والدينية ، فقد شهد على مجموعة من أشهر العلماء على مر التاريخ ،الذين استطاعوا بكتبهم ومؤلفاتهم العلمية أن يغيروا مجرى الحياة العلمية في تاريخ البشرية ، هؤلاء العلماء هم الذين أخذ الأوربيون كتبهم وقاموا بترجمتها ليصنعوا الثورة العلمية التي أنارت دول الغرب ، فالمسلمون الأوائل هم مؤسسي معظم العلوم من الجبر والفضاء والطب والهندسة وغيرها ،وفي هذا المقال نسلط الضوء على أشهر العلماء في العصر العباسي من الناحية العلمية ، حيث ظهر العديد من العلماء الذين لقوا اهتماماً كبيراً من خلفاء الدولة العباسية ولاسيما الخليفة هارون الرشيد سيد ملوك بني العباس.

أشهر علماء المسلمين في العصر العباسي  العصر العباسي يعتبر هو العصر الذهبي للعلوم في شتى المجالات العلمية والدينية ، فقد شهد على مجموعة من أشهر العلماء على مر التاريخ ،الذين استطاعوا بكتبهم ومؤلفاتهم العلمية أن يغيروا مجرى الحياة العلمية في تاريخ البشرية ، هؤلاء العلماء هم الذين أخذ الأوربيون كتبهم وقاموا بترجمتها ليصنعوا الثورة العلمية التي أنارت دول الغرب ، فالمسلمون الأوائل هم مؤسسي معظم العلوم من الجبر والفضاء والطب والهندسة وغيرها ،وفي هذا المقال نسلط الضوء على أشهر العلماء في العصر العباسي من الناحية العلمية ، حيث ظهر العديد من العلماء الذين لقوا اهتماماً كبيراً من خلفاء الدولة العباسية ولاسيما الخليفة هارون الرشيد سيد ملوك بني العباس.   شخصيات من العصر العباسي  شخصيات مشهورة في العصر العباسي اجتمعت معاً في مجالات مختلفة لتجعل من دولة بني العباس أهم الدول الإسلامية على مر التاريخ ، فمن الناحية الدينية فقد ظهر الإمام الشافعي صاحب مذهب الشافعية وكذلك تلميذه إمام أهل السُنة الإمام أحمد بن حنبل الشيباني صاحب المذهب الحنبلي وصاحب كتاب مسند الإمام في الحديث ، ومن الناحية الأدبية ظهر شاعر الشعراء أبو الطيب المتنبي الشاعر العظيم ، وخصمه في الشعر أبو فراس الحمداني الذي وقعت بينهم الكثير من المناظرات الشعرية ، ومن الناحية العلمية ظهر في العصر العباسي العديد من العلماء والشخصيات العلمية التي وضعت أساس الكثير من العلوم وسوف نذكر أشهر هؤلاء العلماء . أشهر علماء العصر العباسي برع  العلماء المسلمون في علوم عديدة وأهمها علم الجبر والحساب والاسطرلاب (الفضاء) ، وكذلك وضعوا أساس علم الاجتماع ، كما ظهر في علم الطب أشهر الأطباء الذين يمشي على خطاهم أطبائنا إلى اليوم ، ومن المدهش في الأمر أن علماء المسلمين كانوا موسوعيين بمعنى أن العالم الواحد كان يبدع في أكثر من علم في آن واحد ، ونبدأ ذكر أشهر علماء العصر العباسي بمؤسس علم الجبر. الخوارزمي هو محمد بن موسى الخوارزمي ، أشهر علماء العصر العباسي ، لُقب بالخوارزمي لقدومه من مدينة خوارزم الفارسية ، ولد عام 164 هـ وعاش مع أهله في قرية قطربل بالقرب من مدينة بغداد وهو أصغر اخوته ، وكان دائماً مشغول الفكر بأشكال الأشياء والمسافات وقياس الارتفاعات ، ووقضى عامين في دراسته للرياضيات ولنبوغه فيها فقد التحق بمكتبة بيت الحكمة التابعة للخليفة العباسي المأمون ، وانضم إلى مجموعة من صفوة العلماء في ذلك العصر ، أوصى الخليفة المأمون للخوارزمي بخزانة المكتبة الخاصة به ، فاستفاد الخوارزمي من الكتب لتي كانت متوافرة من خزانة المأمون فدرس الرياضيات والجغرافيا والفلك والتاريخ ، ساهم الخوارزمي في الرياضيات والجغرافيا وعلم الفلك وعلم الخرائط، وأرسى الأساس للابتكار في الجبر وعلم المثلثات. وأسلوبه المنهجي في حل المعادلات الخطية والمعادلات التربيعية أدى إلى الجبر، وهي كلمة مشتقة من عنوان كتابه حول هذا الموضوع، المختصر في حساب الجبر والمقابلة.  الحسن بن الهيثم هو أبو علي الحسن بن الحسن بن الهيثم ، ولد عام 965 م ، في مدينة البصرة العراقية ، وهو عالم موسوعي والمؤسس الأول لعلم المناظر ، وقد إسهامات كثيرة في الرياضيات والبصريات والفيزياء وعلم الفلك والهندسة وطب العيون ، وقد صحح ابن الهيثم الكثير من المعتقدات الخاطئة في ذلك الوقت والتي كانت تعتمد على نظريات أرسطو وبطليموس وإقليدس ، فأبثت حقيقة أن الضوء يأتي من الأجسام إلى العين وليس العكس كما كان يعتقد في تلك الفترة ، وإليه تُنسب مبادئ إختراع الكاميرا ، إذ شرح طبيعة الضوء والرؤيا من خلال غرفة مظلمة سماها البيت المظلم ،الجهاز الذي شكل الأساس للتصوير الفوتوغرافي ، وهو أول من شرح العين تشريحاً كاملاً ووضح وظائف أعضائها ، كما كان أول من درس التأثيرات والعوامل النفسية للإبصار ، ألَّف ابن الهيثم 76 كتاباً ولكن لم يصل إلينا إلا 55 فقط أبرزها كتابه المناظر ، ركز فيه على معادلة حول انعكاس الضوء على المرايا الكروية مازلت تعرف باسم مسألة ابن الهيثم.  أبو بكر الرازي هو الطبيب أبو بكر محمد بن يحيى بن زكريا الرازي ، أشهر طبيب في العصر العباسي ، وُلد عام 250 هـ طبيبٌ وكيميائي وفيلسوف ورياضيّاتيٌّ مسلم من علماء العصر الذهبي للعلوم ، حيث ألف كتاب الحاوي في الطب، الذي كان يضمُّ كل المعارف الطبية منذ أيام الإغريق حتى عام 925م وظل المرجع الطبي الرئيسي في أوروبا لمدة 400 عام بعد ذلك التاريخ  درس الرياضيات و‌الطب و‌الفلسفة و‌الفلك و‌الكيمياء و‌المنطق و‌الأدب ، وصفته سيغريد هونكه في كتابها شمس العرب تسطع على الغرب (أعظم أطباء الإنسانية على الإطلاق) . اقرأ في:أشهر شعراء العصر الجاهلي  جابر بن حيان هو العالم المسلم جابر بن حيّان بن عبد الله الأَزْدِيُّ ، ينتسب إلى قبيلة الأزدي وهي قبيلة الشاعر الجاهلي الشهير عمرو بن مالك الأزدي الملقب بالشنفرة أحد أشهر الصعاليك ، برع في علوم الكيمياء والفلك والهندسة وعلم المعادن والفلسفة والطب والصيدلة، كان جابر بن حيان أول من استخدم الكيمياء عملياً في التاريخ ، وينسب له اختراعه لعدد من الحوامض وتحضيرها ومنها حمض الكبريتيك وسماه زيت الزاج. وقد قسَّم بن حيان المواد حسب خصائصها إلى ثلاثة أنواع مختلفة، وهي: -الأغوال، أي تلك المواد التي تتبخر عند تسخينها مثل الكافور، وكلوريد الألمنيوم. -المعادن مثل الذهب والفضة والرصاص والحديد. -المركبات، وهي التي يمكن تحويلها إلى مساحيق. ابن الجوزي هو الإمام العالم المسلم أبو الفرج عبد الرحمن بن أبي الحسن علي بن محمد القرشي التيمي البكري، فقيه حنبلي محدث ومؤرخ ومتكلم ، لُقِب بابن الجوزي نسبة إلى شجرة جوز كانت في داره ببلدة واسط، ولم تكن بالبلدة شجرة جوز سواها، تميز ابن الجوزي بغزارة إنتاجه وكثرة مصنفاته التي بلغت نحو 300 مصنف شملت الكثير من العلوم والفنون، فهو أحد العلماء المكثرين في التصنيف في التفسير والحديث والتاريخ واللغة والطب والفقه والمواعظ وغيرها من العلوم.  هؤلاء العلماء كانوا بعض أهل العلم والمعرفة في العصر العباسي من علماء المسلمين الذين ساهموا في نهضة البشرية والذين قامت على أفكارهم النهضة الأوربية التي نراها الآن ، وهناك الكثير من علماء المسلمين الذين لا نستطيع ذكرهم في مقال واحد برعوا في كثير من المجالات يأتي ذكرهم لاحقاً إن شاء الله.

شخصيات من العصر العباسي 

شخصيات مشهورة في العصر العباسي اجتمعت معاً في مجالات مختلفة لتجعل من دولة بني العباس أهم الدول الإسلامية على مر التاريخ ، فمن الناحية الدينية فقد ظهر الإمام الشافعي صاحب مذهب الشافعية وكذلك تلميذه إمام أهل السُنة الإمام أحمد بن حنبل الشيباني صاحب المذهب الحنبلي وصاحب كتاب مسند الإمام في الحديث ، ومن الناحية الأدبية ظهر شاعر الشعراء أبو الطيب المتنبي الشاعر العظيم ، وخصمه في الشعر أبو فراس الحمداني الذي وقعت بينهم الكثير من المناظرات الشعرية ، ومن الناحية العلمية ظهر في العصر العباسي العديد من العلماء والشخصيات العلمية التي وضعت أساس الكثير من العلوم وسوف نذكر أشهر هؤلاء العلماء .

أشهر علماء العصر العباسي

برع  العلماء المسلمون في علوم عديدة وأهمها علم الجبر والحساب والاسطرلاب (الفضاء) ، وكذلك وضعوا أساس علم الاجتماع ، كما ظهر في علم الطب أشهر الأطباء الذين يمشي على خطاهم أطبائنا إلى اليوم ، ومن المدهش في الأمر أن علماء المسلمين كانوا موسوعيين بمعنى أن العالم الواحد كان يبدع في أكثر من علم في آن واحد ، ونبدأ ذكر أشهر علماء العصر العباسي بمؤسس علم الجبر.

الخوارزمي

هو محمد بن موسى الخوارزمي ، أشهر علماء العصر العباسي ، لُقب بالخوارزمي لقدومه من مدينة خوارزم الفارسية ، ولد عام 164 هـ وعاش مع أهله في قرية قطربل بالقرب من مدينة بغداد وهو أصغر اخوته ، وكان دائماً مشغول الفكر بأشكال الأشياء والمسافات وقياس الارتفاعات ، ووقضى عامين في دراسته للرياضيات ولنبوغه فيها فقد التحق بمكتبة بيت الحكمة التابعة للخليفة العباسي المأمون ، وانضم إلى مجموعة من صفوة العلماء في ذلك العصر ، أوصى الخليفة المأمون للخوارزمي بخزانة المكتبة الخاصة به ، فاستفاد الخوارزمي من الكتب لتي كانت متوافرة من خزانة المأمون فدرس الرياضيات والجغرافيا والفلك والتاريخ ، ساهم الخوارزمي في الرياضيات والجغرافيا وعلم الفلك وعلم الخرائط، وأرسى الأساس للابتكار في الجبر وعلم المثلثات. وأسلوبه المنهجي في حل المعادلات الخطية والمعادلات التربيعية أدى إلى الجبر، وهي كلمة مشتقة من عنوان كتابه حول هذا الموضوع، المختصر في حساب الجبر والمقابلة. 

الحسن بن الهيثم

هو أبو علي الحسن بن الحسن بن الهيثم ، ولد عام 965 م ، في مدينة البصرة العراقية ، وهو عالم موسوعي والمؤسس الأول لعلم المناظر ، وقد إسهامات كثيرة في الرياضيات والبصريات والفيزياء وعلم الفلك والهندسة وطب العيون ، وقد صحح ابن الهيثم الكثير من المعتقدات الخاطئة في ذلك الوقت والتي كانت تعتمد على نظريات أرسطو وبطليموس وإقليدس ، فأبثت حقيقة أن الضوء يأتي من الأجسام إلى العين وليس العكس كما كان يعتقد في تلك الفترة ، وإليه تُنسب مبادئ إختراع الكاميرا ، إذ شرح طبيعة الضوء والرؤيا من خلال غرفة مظلمة سماها البيت المظلم ،الجهاز الذي شكل الأساس للتصوير الفوتوغرافي ، وهو أول من شرح العين تشريحاً كاملاً ووضح وظائف أعضائها ، كما كان أول من درس التأثيرات والعوامل النفسية للإبصار ، ألَّف ابن الهيثم 76 كتاباً ولكن لم يصل إلينا إلا 55 فقط أبرزها كتابه المناظر ، ركز فيه على معادلة حول انعكاس الضوء على المرايا الكروية مازلت تعرف باسم مسألة ابن الهيثم. 

أبو بكر الرازي

هو الطبيب أبو بكر محمد بن يحيى بن زكريا الرازي ، أشهر طبيب في العصر العباسي ، وُلد عام 250 هـ طبيبٌ وكيميائي وفيلسوف ورياضيّاتيٌّ مسلم من علماء العصر الذهبي للعلوم ، حيث ألف كتاب الحاوي في الطب، الذي كان يضمُّ كل المعارف الطبية منذ أيام الإغريق حتى عام 925م وظل المرجع الطبي الرئيسي في أوروبا لمدة 400 عام بعد ذلك التاريخ  درس الرياضيات و‌الطب و‌الفلسفة و‌الفلك و‌الكيمياء و‌المنطق و‌الأدب ، وصفته سيغريد هونكه في كتابها شمس العرب تسطع على الغرب (أعظم أطباء الإنسانية على الإطلاق) .

جابر بن حيان

هو العالم المسلم جابر بن حيّان بن عبد الله الأَزْدِيُّ ، ينتسب إلى قبيلة الأزدي وهي قبيلة الشاعر الجاهلي الشهير عمرو بن مالك الأزدي الملقب بالشنفرة أحد أشهر الصعاليك ، برع في علوم الكيمياء والفلك والهندسة وعلم المعادن والفلسفة والطب والصيدلة، كان جابر بن حيان أول من استخدم الكيمياء عملياً في التاريخ ، وينسب له اختراعه لعدد من الحوامض وتحضيرها ومنها حمض الكبريتيك وسماه زيت الزاج.
وقد قسَّم بن حيان المواد حسب خصائصها إلى ثلاثة أنواع مختلفة، وهي:
-الأغوال، أي تلك المواد التي تتبخر عند تسخينها مثل الكافور، وكلوريد الألمنيوم.
-المعادن مثل الذهب والفضة والرصاص والحديد.
-المركبات، وهي التي يمكن تحويلها إلى مساحيق.

ابن الجوزي

هو الإمام العالم المسلم أبو الفرج عبد الرحمن بن أبي الحسن علي بن محمد القرشي التيمي البكري، فقيه حنبلي محدث ومؤرخ ومتكلم ، لُقِب بابن الجوزي نسبة إلى شجرة جوز كانت في داره ببلدة واسط، ولم تكن بالبلدة شجرة جوز سواها، تميز ابن الجوزي بغزارة إنتاجه وكثرة مصنفاته التي بلغت نحو 300 مصنف شملت الكثير من العلوم والفنون، فهو أحد العلماء المكثرين في التصنيف في التفسير والحديث والتاريخ واللغة والطب والفقه والمواعظ وغيرها من العلوم.

هؤلاء العلماء كانوا بعض أهل العلم والمعرفة في العصر العباسي من علماء المسلمين الذين ساهموا في نهضة البشرية والذين قامت على أفكارهم النهضة الأوربية التي نراها الآن ، وهناك الكثير من علماء المسلمين الذين لا نستطيع ذكرهم في مقال واحد برعوا في كثير من المجالات يأتي ذكرهم لاحقاً إن شاء الله.
Reactions:
author-img
Muhamed Amin

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent